شريط الأخبار

وزير الصحة المصري يدعو الاتحاد الأوروبي الى تطوير مستشفيات الحدود مع قطاع غزة

01:47 - 12 حزيران / فبراير 2009

فلسطين اليوم-وكالات

دعا وزير الصحة والسكان المصري الدكتور حاتم الجبلي هنا اليوم الاتحاد الاوروبي الى ضرورة المساهمة في تطوير المستشفيات الحدودية المصرية مع قطاع غزة واعادة تاهيل مرضى القطاع.

 

وذكر الدكتور الجبلي في لقاء مع ثلاثة من الصحافيين العرب ان على الاتحاد الاوروبي تمويل وتحديث المستشفيات المصرية وخاصة في مدن رفح والشيخ زويد والعريش لاستقبال المرضي المزمنين في جنوب غزة ومنهم مرضى السرطان والفشل الكلوي والامراض الصدرية المزمنة.

 

وقال ان مصر تعمل على تطوير المستشفيات الصغيرة في تلك المدن المجاورة لقطاع غزة باعتبارها مجاورة لسور الحدود حيث يمكن لمواطني غزة العلاج فيها والرجوع مرة اخرى.

واضاف انه تم تسليم المسؤولين في الاتحاد الاوروبي تقريرا يتضمن تلك الدعوة ويحتوي على الاوضاع الصحة في قطاع غزة تم اعداده على اساس تقرير لجنة تقصي الحقائق من قبل منظمة الصحة العالمية في قطاع غزة وتقرير اخر اعدته لجنة مصرية لتقصى الحقائق في القطاع.

 

واوضح ان التقرير يظهر الضرر الذي وقع على المنشات الصحية في قطاع غزة وتقييم للحاجة اللازمة من الخدمات الانسانية في المرحلة القادمة حيث اثبت ان هناك حاجة فقط لاعادة بناء مبنى الهلال الاحمر والمستشفى القدس وترميم بعض الوحدات الصحية في القطاع.

 

وحول اعادة تاهيل مرضى قطاع غزة ذكر وزير الصحة المصري ان خلال الحرب الاسرائيلية على القطاع استقبلت مصر 908 مصابين ولايزال يوجد منهم حتى الان 580 مصابا في المستشفيات المصرية والكثيرة منهم يحتاجون الى اعادة تاهيل.

 

واوضح بانه يمكن للاتحاد الاوروبي تدعيم مركز الامير سلطان لاعادة التاهيل في الرياض الذي يعد الافضل في العالم العربي عن طريق تقديم الخبراء لاستقبال هؤلاء المرضى او ان تستقبلهم دول الاتحاد كما استقبلت بلجيكا ستة اطفال فلسطينيين.

 

وحول المعونات التي يقدمها الاتحاد الاوروبي الى مصر اكد وزير الصحة والسكان المصري انه بحث مع المسؤولين في الاتحاد مراجعة اداء المساعدات الاوروبية الصحية وتحديد اوجه صرفها حيث تم استعراض القنوات السليمة التي تم الصرف خلالها والتي اعطت عائد اجتماعي بدرجة استفاد منها المواطن المصري.

 

واشار الدكتور حاتم الجبلي الى ان المساعدات الاوروبية الصحية تركز على الوحدات الصحية الريفية في محافظات الصعيد.

وقال انه بحث دعم المعونات الانسانية لقطاع غزة ولمصر التي تحملت تكلفة ضخمة في هذه القضية الانسانية مشددا على ضرورة صرف جزء من اعادة الاعمار في منطقة الحدود المصرية مع القطاع حيث تم انفاق اكثر من 20 مليون يورو على المؤسسات الصحية في تلك المنطقة.

 

وحول اجتماعه مع المسؤولين في بلجكيا ذكر الدكتور الجبلي انه تم مراجعة الخبرة البلجيكية في تطبيق نظام التامين الصحي والضوابط الموضوع لحماية المستهلك وحفظ حقوق اصحاب المصلحة وتكلفة عمليات التقدير ودور الحكومة في تحديد التسعير.

 

وقال انه تم تبادل وجهات النظر حول الاجراءات المصرية لمحاربة مرض انفلونزا الطيور واسباب وجوده وما تم عمله لحل تلك المشكلة التي قال "انها تكاد تكون مستحيلة بوجود نحو تسعة ملايين منزل في مصر يقوم بتربية الدواجن".

واضاف انه تم الاتفاق على ارسال وفد صحي بلجيكي لتقييم احتياجات مصر لتنمية المهارات البشرية في مجالات المسعفين والتمريض.

 

وكان وزير الصحة المصري المقرر ان يختتم زيارته الى بروكسل في وقت لاحق اليوم قد اجتمع مع المفوضة الاوروبية للشؤون الصحية اندرولا فاسيليو ومدير المساعدات الاوروبي كوس ريشيلي ورئيس لجنة التنمية في البرلمان الاوروبي جوزيف فونتيلس.

كما اجتمع الدكتور الجبلي مع نائبة رئيس الوزراء وزيرة الصحة البلجيكية لوريتي اونكيلينغز والمفوضة الاوروبية للعلاقات الخارجية وسياسات الجوار بينيتا فيريرو فالدنر.

 

انشر عبر