شريط الأخبار

وفد ليبي: سنعمل على إفتتاح مقر لمؤسسة القذافي في غزة لدعم المواطنين

09:49 - 12 حزيران / فبراير 2009

فلسطين اليوم-غزة

أشار محمد الككلي رئيس الوفد الليبي القادم لقطاع غزة، إلى أن مؤسسة القذافي العالمية للجمعيات الخيرية والتنمية ستعمل على إفتتاح مقر لها في قطاع غزة لدعم المواطنين والأسر المشردة والمنكوبة جراء الحرب الإسرائيلية.

 

وأكد الككلي في تصريحات أدلى بها في معبر رفح الحدودي لدى مغادرته قطاع غزة متوجهاً إلى ليبيا، أن مؤسسة القذافي كانت من أوائل المؤسسات العربية التي قدمت مساعدات طبية وغذائية لأهالي قطاع غزة عقب اندلاع الحرب، لافتاً إلى أن المؤسسة ستواصل تقديم المساعدات والمعونات وتنفيذ المشاريع والبرامج الخيرية والإغاثية في قطاع غزة.

 

وأشار إلى أن هناك توجه قوي لدى المؤسسة الأم في ليبيا لإفتتاح مقر لها بقطاع غزة يخدم المواطنين، موضحاً أن التفكير بإفتتاح المقر جاء بعد دعوات ومناشدات للمؤسسة من عدة جمعيات ومؤسسات عاملة في قطاع غزة بضرورة إفتتاح المقر، منوهاً أن الإحتلال الإسرائيلي إرتكب مجازر ومذابح كبيرة خلال حربه على قطاع غزة وعمل على إحداث تدمير ممنهج لكل شئ، مضيفا:" إن حجم الدمار الذي شاهدناه في قطاع غزة يفوق ما تم مشاهدته عبر الفضائيات ولا يعطي إنطباع حقيقي عن حجم الجرائم الإسرائيلية".

 

وقال الككلي الذي كان على رأس وفد صحفي من صحيفة أويا الليبية:" إن أكثر شئ لفت انتباهه هو صمود وعزيمة المواطنين في القطاع بعد انتهاء الحرب الإسرائيلية"، لافتاً إلى أن الوفد أعد تقارير صحفية حول المجازر الإسرائيلية وتداعياتها وآثارها لإطلاع الرأي العام الليبي على حقيقة ما جرى في قطاع غزة.

 

وأضاف :" نريد تذكير الشعب الليبي بأن معاناة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة لم تنتهي بإنتهاء الحرب بل بدأت هناك الكثير من أشكال المعاناة كالمعاقين والأسر المشردة والمنكوبة والأطفال الأيتام والأرامل " .

 

واوضح أن المؤسسة ستدعو لعقد إجتماع طارئ وموسع لعدد من أبرز المؤسسات والجمعيات الليبية غير الحكومية لمناقشة أفضل السبل لدعم قطاع غزة في شتى المجالات وتوحيد الجهود الليبية إزاء هذا الموضوع، مؤكداً أن الشعب الفلسطيني بعد صموده في قطاع غزة يستحق كل أشكال الدعم والمساعدة لتعزيز صموده في مواجهة الإحتلال الإسرائيلي .

 

وأشار إلى أن مؤسسة القذافي تعد من أكبر المؤسسات العاملة في ليبيا وتعنى بالجوانب الخيرية والإغاثية والصحفية والقانونية والصحية .

انشر عبر