السعوديون عبروا عن غضبهم ازائه

بالفيديو ضجة على "السوشال ميديا" بعد استضافة سعودي "إسرائيليين" في منزله

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 01:56 م
06 ديسمبر 2019
المطبع محمد سعود


ابت الوقاحة ان تفارق أهلها.. لايزال المُبطعون يجاهرون بكفرهم بحقوق الشعب الفلسطيني، ويحاولون جاهدين إقامة علاقات اعتيادية وطبيعية مع الكيان الإسرائيلي، في مسعى لدمجها في نسيج المنطقة العربية وتقديمها للشعوب على انها جزء من تلك المنطقة.

آخر وأوقح أوجه التطبيع الذي بدأه النظام العربي الرسمي تمثل بقيام المدون السعودي محمد سعود الذي زار تل أبيب مؤخراً باستضافته إسرائيليين في منزله بالسعودية والتباهي بذلك في فيديو علني رفعه على صفحته في موقع تويتر، وسط غضب عارم من الفلسطينيين والعرب.

وأثارت استضافة المدون السعودي محمد سعود إسرائيليين في منزله بالرياض جدلاً حاداً على المنصات الاجتماعية ولاسيما السعودية، الرافضة لما يفعله ذلك الكائن الذي وصفوه بالأرعن.

واظهر مقطع الفيديو نشره المطبّع السعوديّ محمد سعود وهو يرقص مع إسرائيليين اثنين في منزله في الرياض، ويقدم لهم وجبات الطعام، ويقدم لهم الترحاب، واصفاً إياهم جزء من عائلته، قائلاً "آمل أن أرى المزيد من الأصدقاء اليهود بزيارتنا إلى السعودية، قلبي ومنزلي مفتوح أهلًا وسهلًا بكم في عائلتكم الثانية".

ورفض السعوديون على منصات التواصل الاجتماعي الأفعال التي يقوم بها المدون المطبع، مشيرين إلى ان افعاله وحديثه عن إسرائيل أفعال دخيلة على الشعب السعودي الذي تربطه علاقات عربية ودينية وطيدة مع فلسطين أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين.

تركي الشلهوب علق على حادثة استضافة المدعو محمد سعود للإسرائيليين في منزله كاتباً على تويتر: المتصهين السعودي "محمد سعود يستقبل في منزله مجموعة من الصهاينة والخارجية الإسرائيلية تحتفي بذلك، زيارة هذا المتصهين للأراضي الفلسطينية المحتلة قبل فترة قصيرة. واستقباله لمجموعة صهاينة بمنزله في الرياض يوم أمس؛ كلها كانت بأوامر من #الديوان_الملكي".

وتساءلت صفحة سعوديون ضد التطبيع المطبع السعودي على تويتر: "محمد سعود" الذي سبق وزار "اسرائيل" في خطوة أثارت جدلا كبيراً .. يستقبل في منزله بالرياض أصدقائه الصهاينة في حركة احتفت بها الخارجية "الإسرائيلية" كيف دخل هؤلاء الصهاينة إلى الرياض ؟!!".

 يشار إلى ان المدوّن المطبع المدعو محمد سعود، زار تل ابيب في شهر آب/ أغسطس الماضي، والتقى بوزير الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، والكنيست الإسرائيلي، ووزارة الخارجية، وبعد ان حاول زيارة المسجد الأقصى المبارك لقي من أطفال القدس استقبال يليق به، إذ قابلوه بالضّرب والإهانة تعبيرًا عن غضبهم تجاه زيارته التطبيعيّة مع الاحتلال الإسرائيليّ.

وكتبت صحفة ميزان العدالة على تويتر: المُطبّع السعودي محمد سعود أعلن استضافة شخصين يهوديين بمنزله بالرياض، وقبل أيام التقى بعراب صفقة القرن اليهودي الأمريكي وأحد المستشارين السابقين لترامب "جيسون غرينبلات". فهل يتصور أحد أن هذه التصرفات فردية، أو أنها تقوم بدون علم #مبس وعصابته؟! #مبس يعلم بل ويدعم مثل هذه التحركات.

كما، وعلق عادل زيادنة على الحدث كاتباً على تويتر: في الأخبار : المطبع السعودي محمد سعود يستضيف " أصدقاء يهود " بمنزله في الرياض يتحدث معهم باللغة العبرية يتصور معهم - في منزله في الرياض - وينشر الفيديو على مواقع التواصل !، ثم ماذا بعد؟.

وكتب محمد حسين على تويتر: في وقت يتعرض فيه الفلسطينيين للحصار والقتل والتشريد، يستقبل المطبع السعودي "محمد سعود" اسرائيليين في منزله، معلنًا تأييده لدولة القتل والاجرام عبر حسابه على تويتر.