شريط الأخبار

وفد «حماس» يرجئ زيارته للقاهرة للغد لتقديم الرد النهائي بخصوص التهدئة

08:32 - 10 تشرين أول / فبراير 2009

فلسطين اليوم-غزة

أرجئت زيارة وفد حركة «حماس» التي كانت مقررة أمس للقاهرة إلى يوم غد الأربعاء لتقديم رد الحركة النهائي على «اتفاق التهدئة» مع إسرائيل.

 وقالت مصادر مصرية لصحيفة "الحياة" اللندنية: «ننتظر الرد النهائي على اتفاق التهدئة من وفد الحركة».

 

ومن المقرر أن يعقد وفد «حماس» الأربعاء جلسة محادثات مع رئيس المخابرات المصرية الوزير عمر سليمان الذي يرافق حاليا الرئيس حسني مبارك في جولته الأوروبية. ويضم الوفد عضوي المكتب السياسي عماد العلمي ومحمد نصر، وقيادات «حماس» في الداخل محمود الزهار ونزار عوض الله وصلاح البردويل.

 

واستبعدت المصادر المصرية أن يصاغ اتفاق أو تفاهمات مكتوبة في خصوص التهدئة، خصوصا أن هناك قيادة إسرائيلية جديدة، في إشارة إلى ما ستفرزه الانتخابات الإسرائيلية اليوم، مضيفة أن «هذه ستنعكس على التفاهمات التي تم التوصل إليها مع الإسرائيليين، وقد تكون هناك إضافات أو ملاحظات محددة من القيادة الإسرائيلية الجديدة».

 

وكان القيادي في «حماس» أيمن طه: «ننتظر أن نحصل من المصريين على أجوبة مقنعة للتساؤلات والاستفسارات التي طرحناها على الإسرائيليين»، مشددا على ضرورة أن تكون التفاهمات التي تم التوصل إليها مع الإسرائيليين «مكتوبة وليست شفهية لضمان احترام إسرائيل التزاماتها كافة»، وأكد أن استحقاقات التهدئة تتلخص في وقف نار متبادل بتشغيل إسرائيل المعابر وفك الحصار.

 

انشر عبر