شريط الأخبار

73 أسيراً مقدسياً يقضون أحكاماً بالسجن مدى الحياة

03:14 - 08 تشرين أول / فبراير 2009

فلسطين اليوم : بيت لحم

توحد أهالي أسرى القدس والداخل والجولان على أرض كنيسة عرابة بالداخل الفلسطيني.. أطلقوا صرخة مدوية سميت"بصرخة المنسيين" طالبت بالإفراج عن أبنائهم وعدم تهميشهم ونسيانهم على الصعيد الفلسطيني أو على الصعيد العربي.

ثلاث حافلات انطلقت من مدينة القدس ظهر الجمعة لنقل أهالي للمشاركة مهرجان لنصرة الأسرى السياسيين الذي نظمته حركة أبناء البلد، وحمل الأهالي صورا لأبنائهم كما حملوا يافطة تحمل صورة المسجد الأقصى المبارك ومن حولها صور لأسرى القدس القدامى. وحضر المهرجان كذلك قيادات دينية ووطنية.

رئيس لجنة أهالي أسرى القدس... أسرى القدس بالأرقام

وقال رئيس لجنة أهالي أسرى القدس امجد أبو عصب:"إن قضية الأسرى قضية مريرة ومؤلمة وشائكة، فمن جانب أول معاناتهم متفاقمة و متكررة من محاولات إذلال و إخضاع وسوء عناية، ومن جانب آخر استثناؤهم من كافة صفقات التبادل و الاتفاقيات، ووضع المعايير الظالمة و الحاقدة في تحديد من سيطلق سراحه ومن سيبقى أسيرا ضمن معايير الهوية والانتماء والتهمة، وباعتبار أن قضيتهم شأن إسرائيلي داخلي، ولا يحق لأي جهة فلسطينية كانت أم عربية أن تطالب بإطلاق سراحهم على حد إدعاء المحتل".

وأكد أن قضية الأسرى المقدسيين تندرج في سياق المحاولات الإسرائيلية المستمرة والهادفة إلى استبعاد قضية القدس عن جوهر الصراع، وترسيخها وتعزيزها كعاصمة أبدية لهذا الكيان، فهي تتعامل مع أسرى القدس كفلسطينيين داخل الزنازين،و تعتبرهم إسرائيليون إذا ما طرحت قضيتهم في مفاوضات أو صفقات تبادل.

وتحدث أبو عصب بالأرقام عن أسرى المقدسيين، مشيراً إلى أن 73 أسيراً يقضي حكماً بالسجن مدى الحياة و35 أسيرا يقضون حكما(20-33)، و22 أسيرا يقضون حكما(15 – 20)، و26 أسيرا ما بين (10-15)، أما حسب المدة التي قضاها الأسير فهناك 20 أسيرا أمضى أكثر من 20 عام، و24 أسير أمضى من 15 – 20 عام، و21اسير أمضى من 10 – 15 عام، 115 أسير امضوا من 5-10 سنوات. وأشار وأضاف ان عدد أسرى المحكومين أكثر من 20 عام يبلغ 108 أسرى، ويبلغ عدد الأسيرات المقدسيات 6، ويقبع كفيفان في الأسر، وهناك ثلاثة أعضاء مجلس تشريعي أسرى، وهناك شهيدين مقدسيين من شهداء الحركة الأسيرة هما جمعة موسى كيالة ومحمد حسن أبو هدوان.

وأكد أبو عصب أن قضية تحرير الأسرى بحاجة إلى جهد كبير و متواصل، من أجل جعل هذه القضية هي الأولى في حياتنا على المستوى التضامني والتفاوضي و الإعلامي بحيث يتم توسيع قاعدة وحلقة التضامن الفعلي معهم وجعل شاشات العالم تبث قضيتهم بما يساهم و يسرع في إطلاق سراحهم.

رئيس الحركة الإسلامية في الداخل

من جهته قال الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية:" لا بد أن يأتي يوم ويخرج الأسرى من سجونهم ليدخل عوضا عنهم مجرمي حرب غزة العزة الذين عاثوا فسادا، وطالب من أحرار العالم محاكمة مجرم الحرب بيرس وأولمرت وباراك وليفني.

وأكد الشيخ صلاح عدم التخلي عن الأسرى الفلسطينيين والعرب، وانتقد سياسة التفاوض الفلسطينية مع إسرائيل التي أسفرت عن إطلاق عدد قليل من الأسرى اقل مما أطلق في صفقة جبريل المعروفة لوحده، وقال:" وفي تصوري أن الأسرى الذين سيطلق سراحهم في صفقة شاليط المرتقبة سيكون أكثر من كل الأرقام التي حررت في المفاوضات الفلسطينية.

والدة أسير

وطالبت أم الأسير مخلص برغال فطالبت المزيد من الفعاليات من اجل الأسرى للتخفيف عنهم في ظل السجون وسياسة السجانين القمعية وذكرت المشاكل التي تواجه الأهل لدى زيارتهم للأسرى وكذلك منع الأسرى من احتضان أطفالهم الرضع.

 

 

انشر عبر