ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

أقدم المواطن المقدسي سلطان بشير اليوم الثلاثاء على هدم منزله بيده بعد قرار من بلدية الاحتلال الإسرائيلي.

وأجبر سلطان بشير وعائلته المكونة من 8 أفراد على هدم منزلهما والجلوس في الطرقات بعد قرار بلدية الاحتلال الإسرائيلي على هدمه.

وقال المقدسي بشير: "هذه ضريبة الصمود في مدينة القدس، فبعد الانتهاء من بناء منزلنا المتواضع والسكن فيها بدأت البلدية بملاحقتنا، فمنذ أربعة اشهر وانا أحاول ترخيصه او الغاء الهدم مقابل غرامة مالية دون جدوى، حتى أصدرت البلدية قرارا نهائيا لهدمه ذاتيا، وفي حال عدم الهدم ستقوم آليات البلدية بهدمه وسأدفع التكاليف لها، مشددًا على بقائه رغم ما تعرض له للرباط في مدينة القدس المحتلة.

يُشار إلى أن مساحة منزل المقدسي سلطان بشير لا تتجاوز 50 مترا "غرفة ومنافعها" من الطوب والخشب والصاج المقوى، لكن تمت ملاحقة المواطن المقدسي من قبل بلدية الاحتلال التي قررت هدمه ذاتيًا.

يُشار إلى أن بلدية الاحتلال الإسرائيلي تلاحق المقدسيين وخاصة في قرية جبل المكبر حيث سلمت نحو 500 عائلة اخطارات بالهدم أو الاستدعاء للبلدية بحجة البناء دون ترخيص.