شريط الأخبار

قيادي بحماس: "الساعات المقبلة حاسمة لبلورة ملامح اتفاق بخصوص التهدئة"

09:48 - 03 حزيران / فبراير 2009

فلسطين اليوم - غزة

أكد احمد عبد الهادي عضو القيادة السياسية لحركة حماس في لبنان اليوم الثلاثاء, أن الساعات المقبلة ستكون حاسمة للوصول إلي بلورة ملامح اتفاق من خلال مشاورات وفد الحركة في القاهرة بشأن التهدئة وفتح المعابر مع قطاع غزة.

 

وقال عبد الهادي خلال تصريحات إذاعية إن هناك شبه اتفاق من حيث المبدأ مع تهدئة لمدة عام, مشيرا إلى أن الحركة يمكن أن تكون مرنة بخصوص المدة الزمنية إذا كان هناك التزام بفك الحصار وفتح المعابر وفتح معبر رفح.

 

وحول رفض الاحتلال لتهدئة بمدة زمنية محددة قال عبد الهادي إن سقف مطالب الاحتلال الإسرائيلي كان مرتفع جدا قبل الحرب على غزة, إلا أن انتصار المقاومة في غزة أخفض سقف المطالب لدى الاحتلال.

 

وجدد عبد الهادي تأكيده أن الحركة لايمكن أن تقبل بأي اتفاق دون فتح المعابر لرفع الحصار الجائر عن غزة, رافضاً ربط الاحتلال حل مسألة شاليط بفتح المعابر.

 

وحول اقتراح مصر لحلا وسطاً, أكد عبد الهادي أن الحركة لن تتعامل مع المسائل بشكل مجزأ وانه سيتم التعاطي مع كافة القضايا برزمة واحدة, رافضاً الوقوع مجدداً في فخ المرحلية والتدرج.

انشر عبر