شريط الأخبار

ليبرمان: عرب الداخل أخطر بكثير من سكان الضفة وغزة وحزب الله

09:17 - 02 كانون أول / فبراير 2009


فلسطين اليوم-(ترجمة خاصة)

 شن رئيس حزب "اسرائيل بيتنا" اليميني المتطرف "افيغدور ليبرمان" هجوما على المواطنين الفلسطينيين داخل أراضينا المحتلة عام 1948.

 

 ودعا "ليبرمان" إلي محاربة فلسطينيي الداخل، وقال خلال كلمة ألقاها أمام معهد "هرتسليا": علينا أولا وقبل كل شيء تدمير الإرهاب الموجود داخل إسرائيل ( عرب 48)، فهم يشكلون خطرا علي إسرائيل أكثر من إرهاب قطاع غزة والضفة الغربية والخارج-على حد زعمه.

 

وأضاف: علينا أن نتذكر بأن إسرائيل، تتعرض لهجوم إرهابي من قبل أشخاص يتواجدون داخل إسرائيل، وأنه آن الأوان لكي توقف دولة إسرائيل أن تشفق عليهم.

 

 وطالب "ليبرمان" حكومته، بتبني سياسة العالم الغربي، فيما يتعلق بمحاربة الإرهاب وانه إذا أراد فلسطينيي الداخل المساواة في الحقوق، فعليهم أولا أن يثبتوا ولائهم لإسرائيل، بتأديتهم الخدمة العسكرية في الجيش الإسرائيلي تحت علم إسرائيل وحفظ السلام الوطني "هتكفاه"-على حد تعبيره.

 

انشر عبر