شريط الأخبار

اوباما يأمل في إعطاء العراقيين "مزيدا من المسؤوليات"

09:18 - 02 حزيران / فبراير 2009

فلسطين اليوم-وكالات

صرح الرئيس الاميركي باراك اوباما مساء الاحد ان الولايات المتحدة في وضع يسمح لها باعطاء العراقيين مزيدا من المسؤوليات بعد انتخابات مجالس المحافظات في العراق وتراجع حدة العنف في البلاد.

 

وقال اوباما لشبكة التلفزيون الاميركية "ان بي سي" انه "في المشاورات التي اجريتها مع القادة العسكريين والناس والقادة الميدانيين، رأينا ان العراقيين اجروا انتخابات مهمة جدا وانه ليست هناك اعمال عنف تذكر واننا في وضع يتيح لنا البدء بالقاء مزيد من المسؤوليات على العراقيين". واضاف "هذه انباء سارة، ليس فقط للقوات في العراق انما لعائلاتهم ايضا التي تتحمل عبئا كبيرا".

وردا على سؤال عن وعوده بانهاء الحرب في العراق واعادة القوات الاميركية الى بلدها خلال 16 شهرا وما اذا كان يستطيع ان يؤكد ان "عددا كبيرا منهم سيكونون قد عادوا الى بيوتهم" خلال سنة، قال اوباما "نعم". وقال الرئيس الاميركي "سنعلن بطريقة رسمية عن نياتنا في العراق وفي افغانستان". ووصف اوباما انتخابات مجالس المحافظات بأنها "خطوة مهمة الى الامام".

 

وشارك نحو 7.5 مليون عراقي يشكلون 51 في المئة من الناخبين المسجلين، في الانتخابات التي جرت السبت لاختيار مجالس محلية في 14 من محافظات العراق ال18، في اول اقتراع يشهده العراق منذ 2005. وفي الوقت نفسه، اعلنت وزارات عراقية ان عدد الذين قتلوا في العراق الشهر الماضي تراجع الى 191 شخصا، وهو الادنى منذ غزو العراق عام 2003.

 

وخلال حملته للانتخابات الرئاسية في 2008، اقترح اوباما جدولا زمنيا من 16 شهرا لسحب جميع القوات من العراق، لكنه لم يكرر هذا الالتزام منذ تسلمه مهامه رسميا في 20 كانون الثاني (يناير).

وفي حفل تنصيبه، اكتفى بالقول ان الولايات المتحدة "ستبدأ بالانسحاب من العراق بطريقة مسؤولة".

انشر عبر