شريط الأخبار

وفد فرنسي تضامني يزور جامعة فلسطينية في غزة

07:09 - 01 تشرين أول / فبراير 2009

فلسطين اليوم: وكالات

استقبل مجلس الأمناء في جامعة فلسطين وفداً تضامنياً فرنسياً عن مؤسسة "رجال الكلمة"، برئاسة آلان ميشيل أمس السبت، يزور قطاع غزة في جولة تضامنية.

 

وكان في استقبال الوفد عماد الفالوجي أمين سر مجلس الأمناء، والدكتور محمد أبو سعدة نائب رئيس الجامعة للشؤون المالية والإدارية، وأعضاء مجلس الأمناء وعدد من المسؤولين في الجامعة.

 

وقد قدم مجلس الأمناء شرحاً مفصلاً للوفد حول الأضرار التي لحقت بمنشآت الجامعة ومكاتبها وتجهيزاتها نتيجة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة خلال الفترة من السابع والعشرين من كانون الأول (ديسمبر) الماضي، وحتى الثالث والعشرين من كانون الثاني (يناير) الجاري، وأوضح أنّ استمرار الحصار والإغلاق على قطاع غزة يعيق الجامعة من إصلاح وترميم بعض الأضرار.

 

من جهته؛ قال الفالوجي أنّ إدارة الجامعة عملت بعد توقف العدوان على تهيئة الجامعة لعودة استقبال الطلبة، ومواصة مسيرتها التعليمية بأسرع وقت ممكن، مؤكداً أنّ الإدارة ستواصل متابعة معالجة آثار العدوان عليها وعلى طلابها.

 

وفي السياق ذاته؛ قدم الدكتور أبو سعدة، شرحاً موجزاً عن كليات الجامعة وتخصصاتها ومنشآتها ومسيرتها العلمية، موضحاً أنّ أعمال القصف والتدمير التي لحقت بمباني الجامعة ومنشآتها "تعتبر مخالفة للقوانين والأعراف الدولية التي تضمنتها المواثيق الدولية، وأنّ هذه الأضرار لن تعيق استمرار العمل الأكاديمي في الجامعة".

 

ومن جانبه أعرب ميشيل عن تضامن الجمعية مع الأكاديميات الفلسطينية، وتمنى للجامعات التوفيق في تأدية رسالتها ودورها في خدمة شتى فئات المجتمع الفلسطيني.

انشر عبر