شريط الأخبار

عدوان غزة يثير ذكريات مخيم جنين الأليمة عند الفلسطينيين

08:13 - 01 تموز / فبراير 2009

فلسطين اليوم – جنين

جدد العدوان “الإسرائيلي” على غزة ذكريات أليمة لسكان مخيم جنين، الذي كان مسرحا لآخر عدوان عسكري كبير تشنه “إسرائيل” على الأراضي الفلسطينية قبل محرقة غزة.

 

وجاء عدوان عام 2002 على جنين من اجل القضاء على المقاومة في ذروة الانتفاضة. حيث استشهد نحو 52 فلسطينيا وقتلت المقاومة 23 جنديا “إسرائيليا”، كما سوت “اسرائيل” حيا سكنيا بأكمله بالأرض وأعيد بناؤه بدعم من الإمارات العربية المتحدة.

 

لكن في ظل ذكريات الدمار التي لا تزال ماثلة في الأذهان هناك، لا تلقى دعوات حركة “حماس” للتحرك ضد الاحتلال تأييدا عاما بنظر البعض.

 

يقول محمد عبيد وهو يقف بجوار كشك في الشوارع الخالية للمخيم الذي يؤوي 13 ألف شخص “الإسرائيليون” يأتون في طائراتهم ويقتلون الجميع مدنيين أو غير مدنيين.. أريد فقط أن أكسب عيشي”.

 

وتكلل ملصقات ذابلة لحركة الجهاد الإسلامي حوائط كثير من البنايات في تذكير بما كان يوما من استعداد المخيم الفقير والمحافظ دينيا للقتال.

 

انشر عبر