شريط الأخبار

ناشطة حقوقية: مدعى عام محكمة الجنايات الدولية لم يرفض محاكمة "مجرمي" إسرائيل

12:15 - 31 تموز / يناير 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أكدت ناشطة حقوقية، أن مدعي عام المحكمة الجنائية الدولية، لم يرفض المذكرة التي قدمها عدد من النشطاء الحقوقيين العالميين، لغرض محاكمة قادة إسرائيل المسؤولين عن المجازر التي تعرض لها سكان قطاع غزة، خلال العدوان الأخير.

 

وأوضحت المحامية الفلسطينية مي الخنساء، رئيسة منظمة "التحالف الدولي لمكافحة الإفلات من العقاب"، والتي تقدمت برفقة عدد من المحامين الأسبان، بمذكرات قضائية ضد "مجرمي الحرب الإسرائيليين" أمام مدعي المحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو أوكامبو،  الذي سبق له أن قال إنه ليس مختصا بجرائم إسرائيل في غزة، "لم يرفض مذكرات تقدمت بها منظمتها وسينظر في مذكرات أخري قدمتها بعد تصريحه الأول".

 

وقالت الخنساء  لـ "قدس برس" أن تصريح أوكامبو الأول الذي أصدره مكتبه في  14 كانون ثاني (ينانير) الجاري، وقال فيه إنه غير مختص قضائيا بالتحقيق في احتمال أن تكون جرائم حرب قد ارتكبت في قطاع غزة أخيرا، جاء لأن اسرائيل وأمريكا اللتان طالبت "منظمة التحالف الدولي لمكافحة الإفلات من العقاب" بمحاكمة قادتهم ليسوا أعضاء في المحكمة الجنائية الدولية، بيد أنها قدمت مذكرات أخري لمجرمي الحرب أضافت فيها بريطانيا لمحاكمتهم، وهذه سينظر فيها أوكامبو، بحسب تصريحها.

 

وأكدت رئيسة منظمة "التحالف الدولي لمكافحة الإفلات من العقاب أنهم يعدون الآن مذكرة من أكثر من 100 صفحة متضمنة أسماء مفصلة لأشخاص يحملون الجنسية البريطانية متورطون في هذه المجزرة.

انشر عبر