شريط الأخبار

هآرتس:الحرب على غزة أفشلت تسيبي ليفني سياسيا

03:58 - 29 تشرين أول / يناير 2009

هآرتس:الحرب على غزة أفشلت تسيبي ليفني سياسيا

 

فلسطين اليوم – وكالات

 أجرت صحيفة هآرتس استطلاع حول الانتخابات بإشراف بريفسور كميل فوكس من قسم الإحصاء في جامعة تل أبيب، تؤكد نتائج الاستطلاع على زيادة قوة كتلة اليمين في الأحزاب الإسرائيلية، في حين يفقد حزب العمل عدد من أعضاءه وفقا لاستطلاع الرأي، الذي يعتقد بأن الأسوأ  في الأمر في حزب العمل أنه ليس فقط عاجز على استقطاب أصوات للحصول على عدد مقاعد اكبر بل هو عاجزة عن الحفاظ على الأعضاء الحاليين".

وساقت هآرتس قائلة:" تبقى اقل من أسبوع على الانتخابات الإسرائيلية والأخبار حول الانتخابات هي: الفجوة بين الليكود وكاديما هي صغيرة جدا، بحيث يرتفع عدد الأعضاء في كتلة اليمين إلى 65 وعدد الأعضاء في كتلة اليسار هو 53 عضو. ويحتل حزب"إسرائيل بيتنا" برئاسة افيجدور ليبرمان الحزب حيزا واسعة في المجال الإعلامي والجماهيري، بحيث تخطى بعدد أعضاءه حزب العمل برئاسة ايهود بارك، فقد وصل عدد الأعضاء إلى 15 عضو في "إسرائيل بيتنا" مقابل 14 عضو في حزب العمل".

وكان قد أجاب 22% من عينة الاستطلاع على أسئلة هآرتس حول الانتخابات في الكنيست الإسرائيلي بأنهم "يتأرجحون" في هل يقرروا التصويت أم عدم التصويت، وقسم كبير منهم متخبط بين حزب العمل وكاديما وبين كاديما والليكود، ومن المحتمل أن قرار هذه الفئة "المتأرجحة" هو الذي سيحسم الأمر مصير الانتخابات".

وتفيد نتائج الاستطلاع بأنه لو كانت الانتخابات اليوم لفاز

انشر عبر