ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

لا يزال مقترح إقرار إجازة يوم "السبت" في المدارس الحكومية في قطاع غزة، يُثير جدلاً واسعاً بين الفلسطينيين عامة ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي خاصة الذين يتداولون أخباراً متباينة بين قبول ورفض المقترح ما يثير حالة من اللغط لدى عامة الناس.

وكانت نقابة المعلمين في قطاع غزة قدمت مقترحاً لوزارة التربية والتعليم لإقرار إجازة يوم السبت للمدارس الحكومية في غزة، أسوة بالضفة الغربية المحتلة، ولقي المقترح استجابة من الوزارة التي لا زالت تدرس إيجابيات وسلبيات تطبيق المقترح في مدارس القطاع.

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الاثنين (8/7/2019) أخباراً تؤكد رفض وزارة التربية والتعليم لمقترح اجازة يوم السبت، إلا أن رئيس نقابة المعلمين في قطاع غزة خالد المزين نفى جميع الأخبار المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي مؤكداً أنها أخبار مغلوطة وغير دقيقة مطلقاً.

وقال المزين لـ"فلسطين اليوم الإخبارية"، لا زال مقترح إجازة يوم السبت قيد الدراسة في أروقة وزارة التربية والتعليم"، مشيراً إلى أن الوزارة شكلت لجان عدة لدراسة إيجابيات وسلبيات إقرار إجازة يوم السبت.

وأوضح، أن هناك إيجابيات ومعيقات وتحديات وهناك اقتراحات وحلول لتطبيق إجازة يوم السبت، قائلاً: "كلما زادت نسبة إيجابيات قرار الاجازة كلما كان هناك إمكانية لتطبيق القرار والعكس صحيح".

وتوقع رئيس نقابة المعلمين، أن يتم اصدار قرار واضح من وزارة التربية والتعليم خلال الأسبوعين القادمين، مبيناً أن الرؤية بخصوص القرار ستوضح قبل نهاية الشهر الحالي.

وأضاف: "في حال لم يتم اتخاذ قرار واضح خلال الفترة القليلة القادمة من قبل وزارة التربية والتعليم فإن إجازة يوم السبت لن يتم تطبيقها في قطاع غزة هذا العام وسيتم استكمال دراستها في العام القادم".

وأشار إلى أن دراسة إقرار إجازة يوم السبت قد تأخذ وقتاً من الزمن لدراستها بشكل جيد ومتقن، ففي حال طبق القرار أو لم يطبق علينا احترام كل الآراء المختلفة بين اللجان التي تم تشكيلها.

وفي ذات السياق أكد الأستاذ محمد الحطاب الخبير التربوي في تصريح سابق لـ"فلسطين اليوم" أن الإجازة مطلوبة وضرورة، وتم الاستفادة من إجازة 2007، مشيراً إلى أن الجهات المختصة ناقشت المشاكل التي واجهت التعليم خلال عام 2007 وبحثت عن حلول لدراستها ووضع حلول لها لعدم تكراراها.

وبين "أن الحديث عن تقليص التشكيل المدرسي لن يؤثر على أي من المواد التعليمية ولن يزيد من مدة الدوام، انما سيتم تقليص حصص بعض المواد.