ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

البطيخ في غزة.. انتاجٌ وفيرٌ ينقصه "جيوب مليانة"

  • فلسطين اليوم - غزة - خـاص
  • 12:53 - 19 يونيو 2019
مشاركة

لا يخلو شارع من شوارع قطاع غزة، إلا وتجد محلاً تجارياً يعرض ثمار البطيخ بألوانها الحمراء الزاهية، كذلك عربات بيع "البطيخ" المتنقلة بين الشوارع الفرعية، بأسعار معقولة وفي متناول اليد.

فاللافت هذا العام، انتاج وفير من ثمار البطيخ بأسعار معقولة، كذلك طعمه الذي شهد له كل من تذوقه، بخلاف الأعوام الماضية التي عانى منها المواطنون من سوء في طعمه وتسببه لأمراض معوية عدة.

اقبال محدود

البائع خميس السويسي من سكان مدينة غزة، يتنقل منذ الصباح الباكر يحمل بطيخاً على عربته ويتجول بها في الشوارع لبيعها، موضحاً أن الإنتاج هذا العام من البطيخ جيد.

وبين السويسي في حديث خاص لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، أن أسعار البطيخ هذا العام معقولة وفي متناول اليد بالنسبة للمواطنين، معرباً عن أسفه عدم وجود اقبال كبير من المواطنين لشرائه بسبب الوضع الاقتصادي الصعب للمواطنين، ولفت إلى أن أسعاره تبلغ 10 شيكل لكل 15 كيلو إلى 20 كيلو.

وتابع، أن البطيخ يباع للتاجر حسب حجمه فالكبير يباع بـ150 شيكل لكل 500 كيلو، أما الصغير فيباع بـ130 شيكل لكل 400 كيلو.

انتاج وفير خالي من المرض

من جهتها، أوضحت وزارة الزراعة أن العام الحالي شهد وفرة في انتاج البطيخ، والوصول إلى أعلى جودة للثمار المزروعة خصوصاً ثمار البطيخ، ويجد استحساناً من المواطنين في الأسواق المحلية.

وتابعت الوزارة، أن موسم البطيخ هذا العام يحمل شهادة خلو من الأمراض والمبيدات، كما شهد البطيخ وفرة في الإنتاج تكفي السواق المحلي، حيث تُقدر المساحات المزروعة بثماره بأربعة آلاف دونم، يطرح كل دونم منها نحو 10 آلاف طن.

وقد بين المهندس أدهم البسيوني، مدير زراعة شمال غزة والناطق باسم الوزارة، أكّد أنّ موسم زراعة البطيخ لهذا العام شهد ارتقاءً واضحاً في الأداء الزراعي؛ حيث أدت العناية الفائقة بالزراعة منذ اللحظة الأولى وحتى جني المحصول للخروج لثمار ممتازة، ترضي المواطنين المتعطشين لثمار البطيخ الممتازة.

وأوضح البسيوني، أنّ الوزارة خففت من آلية التطعيم العلمية التي أنتجت السنة الماضية محصولاً أصابته نكهة القرع، كما أشاع الناس -وفق قوله-، حيث إنّ هذه العملية كانت تحميه من الأمراض وتخفف حدة استخدام المبيدات، مبيناً أنّ هذا العام استدركت الوزارة هذه الخطوة للخروج بثمار أكثر جودة وأشهى طعماً.

وأشار المهندس الزراعي، إلى أنّ البطيخ المزروع في قطاع غزة يحمل شهادة خلو من الأمراض والمبيدات السامة، مبيناً أنّه جرى الحصول على عينات من مناطق زراعية مختلفة في غزة وإرسالها للأراضي المحتلة، وأصدرت شهادة بخلوها من المبيدات السامة وغيرها. وبين البسيوني أن الأجواء المناخية هذا العام ساهمت في الخروج بثمار أكثر جودة وكميات وفيرة من البطيخ، الذي لا يزال في بداية موسمه.

موسم جيد

بدوره، الخبير الزراعي نزار الوحيدي، دعا المواطنين لعدم الالتفات للشائعات التي قد تمس موسم البطيخ، مبيناً أنّ الإشاعات المقيتة كانت سببا رئيسا في ضرب محصول العام الماضي. وأشاد الوحيدي بموسم البطيخ لهذا العام،

 وقال: “المحصول جيد وطيب، وهو رخيص الثمن، وله من الآثار الصحية الرائعة”، داعياً المواطنين للتمتع بثماره الطيبة وترك الشائعات جانباً.

البطيخ10
البطيخ11
البطيخ12
البطيخ14 - نسخة
البطيخ13
البطيخ1
البطيخ3
البطيخ2
البطيخ11
البطيخ10
البطيخ9
البطيخ8
البطيخ7
البطيخ6
البطيخ5
البطيخ4
البطيخ15
 

 

الأكثر مشاهدة