شريط الأخبار

أول وفد برلماني عربي يزور غزة للإطلاع على آثار الدمار في القطاع

10:35 - 27 تموز / يناير 2009

فلسطين اليوم – غزة

تمكن وفد برلماني عربي مغربي، هو الأول من البرلمانات العربية الرسمية من دخول قطاع غزة، عبر معبر رفح البري مساء اليوم منذ بدء الحصار المفروض على قطاع غزة، وبعد العدوان الاسرائيلي الذي تعرض لها القطاع على مدار 22 يوما متواصلة ، والذي راح ضحيته أكثر من 1300 شهيد وآلاف الجرحى والإعاقات والدمار الشامل الذي لحق بكافة مناحي الحياة في قطاع غزة .

 

وكان في استقبال الوفد الذي يضم تسعة برلمانيين مغاربة يشكلون أربعة أحزاب سياسية مغربية ويرأسهم الدكتور مصطفى الرميد رئيس حزب العدالة والتنمية المغربي . النائب مشير المصري، أمين سر كتلة حماس في المجلس التشريعي .

 

ورحب النائب المصري بالوفد البرلماني المغربي الزائر لغزة وشكرهم على زيارتهم الهامة والتي تأتي في وقت هام للغاية وخاصة للإطلاع على حجم الدمار والخراب والقتل الذي طال كل شيء في قطاع غزة بسبب العدوان .

 

وفور دخول الوفد المغربي لغزة باشروا بهتافاتهم لغزة ' غزة ..غزة ..رمز العزة ' ، وأكدوا على وقفوهم وتضامنهم إلى جانب الشعب الفلسطيني بعد الحرب التي تعرض لها كما أكدوا على دعمهم ومساندتهم للقضية الفلسطينية العادلة .

 

من جانبه أوضح المهندس محمد رضوان مدير دائرة العلاقات الخارجية في كتلة التغيير والإصلاح أن زيارة الوفد البرلماني المغربي تأتي في إطار تواصل سابق للنائب المصري مع البرلمان المغربي ودعوته لهم لزيارة غزة لمشاهدة المعاناة الفلسطينية التي يعيشها المواطنون في قطاع غزة ما قبل الحرب وكذلك مشاهدة آثار وحجم الدمار الذي خلفته آلة الحرب بعد 22 يوما من العدوان الذي طال كافة مناحي الحياة .

 

وأوضح التشريعي في بيانه أن السلطات المصرية قد منعت الوفد البرلماني المغربي أمس من الدخول لقطاع غزة ، إلا أنها سمحت لهم بعد اعتصامهم على مدار يومين في الجانب المصري وإصرارهم على دخول القطاع .

انشر عبر