شريط الأخبار

"ليفني" خلال لقاءها السفير الأمريكي تزعم: الحرب على غزة يمكن ان تدفع "جهود السلام"

05:19 - 26 كانون أول / يناير 2009


فلسطين اليوم-القدس المحتلة

زعمت تسيبي ليفني وزيرة الخارجية الصهيونية اليوم الاثنين ان الحرب في غزة يمكن ان تؤدي الى تقدم ما تسمى بـ "عملية السلام" في المنطقة.

 

كما زعمت ليفني في مقابلة مع السفير الامريكي لدى دولة الاحتلال ان الحرب ادت الى اضعاف قدرات حركة حماس، ويجب استخدامها لتقوية الفلسطينيين المعتدلين" حسب تعبيرها.

 

وتأتي تصريحات ليفني قبل يومين من وصول المبعوث الامريكي الجديد للشرق الاوسط جورج ميتشل الى المنطقة، وقبل اسبوعين من الانتخابات النيابية في دولة الاحتلال التي تسعى ليفني، زعيمة حزب كاديما، الى الفوز باكبر عدد من المقاعد فيها.

 

وحسب بيان صادر عن مكتب ليفني، "فان العملية ادت الى تغيير استراتيجي في موقف حماس والفصائل الاخرى، ويمكن ان تستخدم كنقطة انطلاق للولايات المتحدة والمجتمع الدولي لتغيير الوضع القائم"-حسب زعم البيان.

 

واضاف البيان ان دولة الاحتلال لن تقبل ان يبقى الوضع على ما هو عليه قبل العملية، وان ضعف حماس يجب ان يستخدم لتقوية العناصر المعتدلة"-على حد تعبيرها.

انشر عبر