شريط الأخبار

أطباء: أعداد كبيرة من جرحى حرب غزة يواجهون خطر الموت

08:21 - 25 تشرين أول / يناير 2009

فلسطين اليوم-وكالات

قال أطباء يقطنون في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948 زاروا قطاع غزة، أمس: إن أعداداً كبيرة من جرحى الحرب الإسرائيلية الأخير يرقدون في المشافي ويعانون خطر الموت بسبب جروحهم الخطيرة.

 

وكان نحو 12 طبيبا من الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948 ذهبوا إلي غزة من قبل منظمة "أطباء لحقوق الإنسان".

 

ونقل موقع "هآرتس" عن مدير مستشفى في أم الفحم الدكتور عفو اغبارية الذي ذهب إلى القطاع قوله: إن كل مستشفى "مليء بالجرحى وإن عدداً كبيراً منهم جراحه خطيرة وتقدم له علاجات أولية بسبب نقص المعونات الطبية ".

 

وأضاف الطبيب أن المستشفيات ليست مجهزة لاستقبال أعداد كبيرة من الجرحى وأن التجمع الكبير من المصابين سيؤدي حتما إلى خطر الموت".

 

وتابع قائلا": إن الحالة تزداد سوءا في مشافي القطاع بسبب عدم وجود كهرباء يعتمد عليها وارتفاع مستوى الفقر في قطاع غزة، إضافة إلى تراكم القمامة وجثث الحيوانات النافقة والمتناثرة في الطرقات مما يشكل مخاطر التلوث".

 

انشر عبر