شريط الأخبار

شخصيات مستقلة من أكاديميين وعلماء دين يؤكدون على أهمية الوفاق الوطني

11:21 - 22 تموز / يناير 2009

فلسطين اليوم: غزة

أكدت شخصيات مستقلة على أن إعادة إعمار قطاع غزة تحتاج لجهود الجميع، وأن هذه المرحلة تتطلب إعلاناً فورياً للوفاق والوحدة الوطنية من قبل الكل الفلسطيني دون شروط.

 

وذكرت الشخصيات المستقلة والأكاديمية ورجال الأعمال وعلماء المسلمين ورجال الدين المسيحيين وممثلي مؤسسات المجتمع المدني في الضفة الغربية وقطاع غزة في بيان صحفي صدر عنهم، أن العودة إلى مربع الوحدة والوفاق هو الكفيل بإعادة ما دمره الاحتلال خلال حربه على غزة.

 

ولفتت الشخصيات إلى أن الشارع الفلسطيني بانتظار إعادة إعمار ما خلفه الاحتلال وهو ما يستدعي من قادة الفصائل الاستجابة للمطلب الشعبي والجماهيري بنبذ الخلاف وتقدير حاجات الناس الذين هم بأمس الحاجة إلى مقومات صمود تمكنهم من الثبات أمام العدوان الإسرائيلي.

 

وبينت أن المرحلة الحالية التي يعيشها الشعب الفلسطيني هي الأصعب في التاريخ الفلسطيني، وهو ما يحتاج إلى اتخاذ قرارات تناسب حجم المرحلة حتى يحصل الجمهور الفلسطيني من قبل قادته على بارقة أمل تعيد له توجيه البوصلة بشكل يخدم المشروع الوطني.

انشر عبر