شريط الأخبار

قاضي القضاة يحذر من قيام إسرائيل بتهويد قلب مدينة الخليل

10:58 - 22 تشرين أول / يناير 2009

فلسطين اليوم-الخليل

أدان الدكتور الشيخ تيسير رجب التميمي قاضي قضاة فلسطين، رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي، اليوم، قيام قوات الاحتلال والمستوطنين بإقامة شمعدان ضخم بارتفاع أربعة أمتار وإحاطته بسياج شائك والكتروني على تلة التكروري التي تطل على الحرم الإبراهيمي الشريف، وعلى أجزاء كبيرة من منطقة باب الزاوية في الخليل.

 

واعتبر الشيخ التميمي، في بيان صحفي، هذه الخطوة انتهاكا خطيرا ومخالفة واضحة وصريحة للشرائع الإلهية والمعاهدات الدولية ومواثيق حقوق الإنسان.

 

 وأضاف ان هذه الاعتداءات من قبل قوات الاحتلال والمستوطنين ضد مدينة الخليل، هي اجتثاث واقتلاع وترحيل لأصحاب الأرض والتاريخ والتراث، مؤكدا أنها تأتي ضمن سلسلة إجراءات ممنهجة تنفذها سلطات الاحتلال الإسرائيلي ضد البلدة القديمة بهدف تفريغها من أهلها وتهويدها، ومضيفا أن البؤر الاستيطانية والمستوطنين في المدينة بمثابة قنابل موقوتة قابلة للانفجار في أية لحظة، وطالب بتفكيكها وإخراج المستوطنين من المدينة.

 

وحذر الدكتور التميمي من مخطط إسرائيلي لتفريغ قلب مدينة الخليل من سكانها الفلسطينيين وتهويدها، منوها إلى ان حكومة الاحتلال تقوم بالتنسيق مع المستوطنين الذين هم أداة في يد سلطات الاحتلال بتنفيذ هذا المخطط، ومؤكدا أن كل ما تسعى إليه قوات الاحتلال هو  تحويل البلدة القديمة إلى حي يهودي متكامل، وإحكام القبضة بشكل نهائي على جميع أركان ومساحات الحرم الإبراهيمي الشريف.

 

وطالب قاضي القضاة الأمم المتحدة واللجنة الرباعية والاتحاد الأوروبي بضرورة توفير الحماية للشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته من العدوان الإسرائيلي ومن الهجمات البربرية الوحشية التي تتم من قبل عصابات المستوطنين، تحت سمع وبصر الجيش الإسرائيلي وحمايته، لافتا إلى أن الشعب الفلسطيني وأرضه ليست مناطق مستباحة، ومحملا الحكومة الإسرائيلية والمستوطنين المسؤولية الكاملة عن تلك الهجمة التي تستهدف مدينة الخليل.

انشر عبر