شريط الأخبار

تركيا تعرض التوسط بين فتح وحماس لإنهاء الانقسام الفلسطيني

08:55 - 19 تموز / يناير 2009

فلسطين اليوم - وكالات

عرضت تركيا اليوم الاثنين التوسط بين حركتي ، فتح والمقاومة الإسلامية "حماس" لإنهاء الانقسام الفلسطيني وإيجاد حل دائم للصراع في قطاع غزة.

 

وقال احمد دافوتوغلو المبعوث التركي إلى الشرق الأوسط : إن أنقرة مستعدة للتوسط بين الفصائل الفلسطينية لإنهاء الإنقسام الفلسطيني .

 

وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قد دعا في وقت سابق اليوم المجتمع الدولي إلى احترام فوز حماس الانتخابي والامتناع عن تهميشها، بعد وقف إطلاق النار الذي أعلنته إسرائيل وحماس كل من جهة.

 

وقال أردوغان ـ في مؤتمر نظمه في بروكسل مركز الفكر الأوروبي "بوليسي سنتر" ـ: "علينا ألا نحشرهم في الزاوية لان ذلك لن يؤدي إلا إلى تعزيز التطرف".

 

وذكر اردوغان أن حماس فازت بأغلبية واسعة في الانتخابات في قطاع غزة في يونيو 2007. وقال "إذا أردنا أن تتقدم الديمقراطية في هذه المنطقة علينا احترام قرار الناس الذين توجهوا إلى صناديق الاقتراع".

 

 وأضاف رئيس الوزراء التركي الذي توجه إلى بروكسل لمحاولة إنعاش مفاوضات انضمام بلاده إلى الاتحاد الأوروبي "هل نريد ديمقراطية، أم ديمقراطية مراقبة؟ نطالب بالديمقراطية لكننا في الوقت نفسه لا نحترم خيار الناس".

 

واعتبر اردوغان أن حزب العدالة والتنمية الحاكم المنبثق من التيار الإسلامي الذي ينتمي إليه كان ضحية ضغوط مشابهة في البداية. وطالب اردوغان بإعطاء حماس الوقت لإثبات ما تستطيع فعله. وأكد أنه في حال فشلها في تحسين ظروف حياة الفلسطينيين، فسيتم إقصاؤها عبر صناديق الاقتراع.

انشر عبر