شريط الأخبار

محاضر محمد يدعو لتفعيل المقاطعة وتقديم قادة إسرائيل للمحاكمة

08:49 - 19 حزيران / يناير 2009

فلسطين اليوم – وكالات

قال رئيس الوزراء الماليزي السابق محاضر محمد إن تقديم قادة إسرائيل لمحاكمة دولية بتهمة ارتكاب جرائم حرب في قطاع غزة يستوجب جهدا عربيا وإسلاميا وفلسطينيا موحدا, لإقناع المنظمات الدولية وهيئة الأمم لاتخاذ خطوة إيجابية بهذا الصدد.

 

وأضاف في مؤتمر صحفي عقده يوم الأحد على هامش مهرجان تضامن مع غزة, أنه في ظل المجازر الدموية التي يرتكبها الجيش الصهيوني بغزة, فإن هناك أملا وإمكانية لتكوين جبهة دولية تطالب بتقديم الزعماء الإسرائيليين لمحكمة لاهاي مثمنا جهودا تبذلها الحكومة بهذا الصدد.

 

وفي كلمته في مهرجان التضامن مع غزة الذي نظمه ائتلاف المنظمات غير الحكومية في البلاد أشاد محاضر "بالصمود الأسطوري للشعب الفلسطيني في غزة" قائلا "إن هذا الشعب الذي يقدم هذه التضحيات حتى لو استسلم قادته وخذلوه فلن يهزم".

 

كما أوضح أن هذه الحرب هي بين القوي الذي يملك جميع أنواع الأسلحة الفتاكة وبين الشعب الضعيف الذي لا يملك إلا إيمانه بالنصر وحقه بالحرية "فلذلك فهو يقدم على الاستشهاد وتقديم روحه التي لا يملك سواها من أجل الوصول إلى تحقيق أهدافه".

 

وأضاف "حتى لو لم يكن الدافع لهذا الاستشهادي سوى أنه يحارب من أجل أرضه التي سرقت, فهذا يكفي".

 

وأشار رئيس الوزراء السابق في كلمته إلى ضرورة تفعيل سلاح المقاطعة لكل من يقدم الدعم لإسرائيل, وأكد دور الحكومات والشعوب في تطوير آليات لتفعيل المقاطعة بهذه الحرب التي وصفها "بالصراع الطويل".

 

وفي هذا السياق قال محاضر إنه أثناء توليه منصبه كرئيس للحكومة حاول مرارا تغيير قناعات زعماء الدول الداعمة لإسرائيل, إلا أنه لم يفلح في ذلك بسبب ما وصفه بقوة نفوذ وتأثير اللوبي الصهيوني والجماعات اليهودية في العالم. ووصف قادة إسرائيل بأنهم "مجموعة من الأشرار القتلة المتعطشين للدماء".

 

من ناحيته أشار الناشط الحقوقي شاندرا مظفر إلى تاريخ المجازر التي ارتكبتها إسرائيل بحق الفلسطينيين موضحا أن الغرب أراد حل مشكلة يهود أوروبا على حساب الشعب الفلسطيني, واتهم المجتمع الدولي بعدم الحياد والظلم "حين يساوي بين الجلاد والضحية".

 

وتحدث ممثلون عن الجالية الفلسطينية بشأن الأوضاع المأساوية لقطاع غزة في ظل الحصار والحرب, وقضية اللاجئين الفلسطينيين, وعن انتهاكات القانون الدولي والجرائم التي ارتكبها الاحتلال في عدوانه الأخير على غزة.

انشر عبر