ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

متعة الطعام وإبداع الطهاة.. ما لا تعرفه عن "نجمة ميشلان" لتقييم المطاعم

  • فلسطين اليوم - وكالات
  • 22:28 - 10 فبراير 2019
مشاركة

هل سمعت من قبل بنجمة ميشلان لتقييم المطاعم؟ وهل تعرف ماذا يعني أن يحصل مطعم على هذه النجمة؟

استفهامات عديدة حول هذه الطريقة في بيان جودة المطاعم حول العالم نقدمها في شكل أسئلة وإجابات لتتضح الصورة أكثر، فلربما شجعك ذلك على تجربة أحد هذه المطاعم.

نجمة.. نجمتان.. 3 نجوم

نجمة "ميشلان" هي علامة تدل على جودة المأكولات التي يقدمها المطعم، ويتم ترتيب المطاعم بحسب عدد النجمات التي حصل عليها، فالمطعم الحاصل على نجمة واحدة يعني أنه "جيد جدا"، والنجمتان تعنيان أن "طهيه ممتاز ويستحق المرور عليه"، أما الحاصل على ثلاث نجمات فهو "استثنائي ويستحق السفر خصيصا لتجربته".

من وضع هذا الأسلوب في التقييم؟

كانت شركة ميشلان الفرنسية -لإطارات السيارات- هي صاحبة فكرة تقييم المطاعم بعدد النجمات عام 1926، وفي البداية استخدمت نجمة واحدة فقط، ثم في عام 1933 تم اعتماد ثلاث نجمات لترتيب جودة المطاعم.

علاقة جودة المطاعم بشركة ميشلان لإطارات السيارات؟

تعود القصة إلى عام 1900، حين ابتكرت شركة ميشلان وسيلة لتشجيع الفرنسيين على قيادة السيارات التي تؤدي بالتالي إلى استخدام إطارات أكثر، إذ لم يكن هناك سوى ثلاثة آلاف سيارة فقط في فرنسا كلها، فقامت بطباعة دليل يحوي كافة محطات الوقود في البلاد، وطرق إصلاح وتغيير إطارات السيارات، وبعض المعلومات عن ميكانيكا السيارات.

بعدها قررت طباعة أكثر من دليل خارج فرنسا، في بلجيكا ثم الجزائر وتونس وإيطاليا وسويسرا ودول أخرى عديدة، واحتوى الدليل على المعلومات ذاتها والمواقع بحسب كل بلد.

توقفت الفكرة خلال الحرب العالمية الأولى، ثم عادت الشركة لطباعة الدليل بعد انتهاء الحرب لكن هذه المرة مع بعض التطوير، ليشمل قائمة بالمطاعم الموجودة في باريس، وعينت فريقا أسمتهم "المفتشين"، وهم مجموعة من المتخصصين في تذوق الطعام، لتجربة المطاعم وتقييم المأكولات بها.

يدخل أعضاء الفريق دون أن يكشفوا عن هدفهم، ويقومون بتجربة الطعام كأي زبائن عاديين، ويراقبون بدقة كل التفاصيل، وبعد مناقشة آرائهم سوية يقررون المستوى الذي يستحقه المطعم.

ثم ابتكر الفريق فكرة النجمة عام 1926 كمكافأة للمطاعم ذات الطعام اللذيذ، وبعدها ظهرت النجمات الثلاث ليس فقط تقديرا للمطاعم الجيدة، بل أيضا لوضع ترتيب لهذه المطاعم بحسب جودتها.

5 معايير يعتمدها "فريق التفتيش السري"

هناك خمسة معايير للتقييم يقيس من خلالها "فريق المفتشين السري" لميشلان مستوى المطعم، هي: نوعية وجودة المكونات المستخدمة في إعداد الأطباق، والمذاق وطريقة الطهي، واللمسات الخاصة بكل طاهٍ في إعداد الطبق، ثم تكلفة الوجبة مقارنة بجودتها، وأخيرا مدى تطابق مذاق الطعام بين كل زيارة وأخرى.

هذا يعني أن الفريق يقوم باستمرار بزيارة المطعم الواحد للتأكد من التزامه بالمعايير السابقة حتى بعد حصول المطعم على النجمة، وهناك بالفعل عدد من المطاعم التي سحبت منها نجمة ميشلان بعد انخفاض مستواها.

يجب أن نذكر هنا أن فريق ميشلان عند تقييم المطعم لا ينظر إلى الديكور الداخلي للمكان أو طريقة تحضير الطاولات ولا مستوى الخدمة، وبحسب ما قال المدير الدولي لـ"دليل ميشلان" جويندال بولينك، "كل ما يهمنا هو ما يوجد داخل الطبق وحسب".

ماذا تستفيد المطاعم من نجمة ميشلان؟

بمرور الوقت اكتسبت النجمة شهرة ومكانة مرموقة حول العالم، إذ يكفي المطعم حصوله على نجمة واحدة ليذيع صيته وكأنه منح وساما شرفيا، وهو ما يعود بالنفع على صاحب المطعم نفسه وزيادة أرباحه.

وصار الطهاة يفتخرون بعملهم داخل مطعم حاصل على النجمة، لأنها دليل على مذاق طعامهم الممتاز، كما صارت المطاعم والفنادق الراقية حول العالم تتهافت على ضم العاملين في مطاعم نجمة ميشلان، ليمنحوها المكانة ذاتها.

من أشهر الحاصلين على نجمة ميشلان؟

عشرات المطاعم والطهاة في فرنسا وبريطانيا وأميركا واليابان والصين أضيفوا إلى دليل ميشلان، وحصلوا على نجماتها.

وربما الأكثر شهرة هو الشيف البريطاني جوردن رمزي، الشخصية الرئيسة في برنامج "مطبخ الجحيم"، الذي حصل وحده على 13 نجمة.

أما في المنطقة العربية والشرق الأوسط، فلم تدخل المطاعم ضمن دليل ميشلان لكي تعبر المرحلة التالية وهي الحصول على النجمة.

وفي عام 2016، صرح المدير السابق للدليل مايكل إليس أن حصول دبي على دليل ميشلان هو مسألة وقت، قبل أن يزور جيش من مفتشي الأغذية المدينة لدراسة مطاعمها وتقييمها.

لكن طوال تلك الفترة لم يحدث تقدم يذكر، إذ إن أكبر عائق وراء حصول مطعم في دبي على النجمة هو غياب معيار القيمة مقابل الخدمة، نظرا لارتفاع الأسعار بشكل كبير.

السبب الآخر أنه على الرغم من امتلاك عدد من الطهاة الحاصلين على نجمة ميشلان مطاعم في دبي، فإنها لم تقدم جديدا يذكر من حيث النكهات الخاصة للأطعمة، فكلها تقليد لتلك الموجودة في لندن وباريس والولايات المتحدة، ولم تتفرد تلك المطاعم بمذاق مختلف حتى الآن.

والآن وبعد أن عرفت هذه المعلومات، هل تفكر في زيارة أحد المطاعم الحاصلة نجمة ميشلان؟

الأكثر مشاهدة