شريط الأخبار

طلب الصانع...وقف إطلاق النار الإسرائيلي هزيمة جديدة لحكومة أولمرت براك

04:05 - 18 تموز / يناير 2009

القدس المحتلة: فلسطين اليوم

قال النائب العربي في الكنيست الإسرائيلي طلب الصانع :" إن قرار حكومة إسرائيل وقف الحرب من جانب واحد  وقف الحرب من جانب واحد يعتبر هزيمه سياسيه وعسكريه لحكومة اولمرت براك.

وتابع :" ان هذا القرار هو بمثابة مسرحيه للعلاقات العامة من اجل تحقيق الضغوطات الدولية على حكومة اولمرت براك في أعقاب قتل الأطفال والنساء والمدنيين.

وأضاف النائب طلب الصانع بان الخلاف السياسي الإسرائيلي ليس مع الولايات المتحدة الامريكيه او مع مصر بل هو مع الشعب الفلسطيني وان كل الاتفاقيات التي توصلت اليها دولة اسرائيل مع الامريكان والمصريين ليست لها اي اهمية بالنسبه للطرف الفلسطيني.

وأكد طلب الصانع بأن الهدف من  الحرب التي تشنها دولة اسرائيل هو من اجل القضاء على حركة حماس وكان الاولى التوصل لسلام مع حركة حماس لان السلام دائما يكون مع الاعداء وليس مع الاصدقاء واضاف النائب الصانع بان الاعلان عن وقف الحرب من جانب واحد هي هزيمه سياسية وعسكريه والذي بدأت وانتهت بفشل ذريع دون تحقيق اي هدف يذكر كما ادعت حكومة اولمرت براك.

وأشار الصانع إلى أن النتيجه الوحيده التي حققتها هذه الحكومه الفاشله هي المجازر البشعه التي ارتكبتها الآله العسكريه, من قتل الابرياء من الاطفال والنساء وتدمير البنيه التحتيه والمؤسسات العامه .

 

 

انشر عبر