شريط الأخبار

رضوان: عباس ودول عربية كانوا على علم بالعدوان على غزة وبعضهم شجع على ذلك

02:09 - 18 كانون أول / يناير 2009


فلسطين اليوم- غزة

أكدت حركة "حماس" أن رئيس السلطة الفلسطينية المنتهية ولايته محمود عباس، ودولا إقليمية وعربية كانوا على علم بالعدوان على قطاع غزة، وأنها هيأت الأجواء لهذا العدوان وبعضهم شجع على ذلك، دون أن تسمي دولة باسمها.

 

وكشف القيادي البارز في "حماس" الدكتور إسماعيل رضوان في تصريح صحفي مكتوب أرسلت نسخة منه لـ "فلسطين اليوم" أن حركته توفرت لديها معلومات عن اجتماعات ولقاءات واتصالات بين عباس وأطراف عربية وإقليمية في المنطقة والتي هيأت ومهددت لهذا العدوان، وشجعت على إسقاط الحكومة الشرعية وسحق قادة حركة "حماس"، وقال: "يأتي في هذا السياق اغتيال القائد الكبير سعيد صيام وزير الداخلية، ظنا منهم أنهم سيحققون ذلك في مده زمنية قصيرة".

 

وأكد رضوان ان دماء وزير الداخلية  لن تذهب هدرا ولن تثني "حماس" في المضي قدماً في طريق الجهاد والمقاومة والتحرير، وقال: "إن محمود عباس أصدر تعليماته بتشكيل غرفة عمليات في المقاطعة من رؤساء أجهزته الأمنية وتم استدعاء رموز بعض قيادته الفارة من قطاع غزة للاستعداد إلى دخول قطاع غزة".

 

وشدد المتحدث باسم حركة "حماس" على أن كل الرهانات والمؤامرات التي راهن  محمود عباس وبعض الدول العربية والإقليمية عليها فشلت أمام صمود وثبات الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة، على حد تعبيره.

 

 

 

انشر عبر