شريط الأخبار

الأهرام: "تل أبيب" ترفض شروط "حماس" للموافقة على المبادرة المصرية

03:05 - 17 حزيران / يناير 2009

فلسطين اليوم : القاهرة

كشفت صحيفة الأهرام المصرية النقاب عن رفض إسرائيل للشروط التي وضعتها حركة "حماس" للموافقة على المبادرة المصرية، والتي ذكرت أن هناك تجاوباً كبيراً من الجانب الإسرائيلي معها.

وبيّنت الصحيفة المصرية في عددها الصادر اليوم السبت، أن إسرائيل تطالب بالوقف الكامل لإطلاق الصواريخ من غزة والتوقف النهائي عن تهريب الأسلحة عبر الأنفاق‏.، موضحةً أن هذان هما الشرطان الأساسيان لإسرائيل لكي توقف الحرب.

وكانت "إسرائيل" قد أوفدت إلى القاهرة أمس وأمس الأول عاموس جلعاد مستشار وزير حربها الذي انضم إليه في زيارته أمس شالوم ترجمان مستشار رئيس الوزراء الإسرائيلي‏.‏ وطبقا للمعلومات التي حصلت عليها "الأهرام"‏,‏ كان الجانب الإسرائيلي يرفض شروط "حماس" بشكل كامل‏,‏ وعلم مندوب الصحيفة أن التفاوض يجري حالياً حول طبيعة القوات التي ستراقب التهدئة في حالة إقرارها‏.‏

وفي هذا الإطار‏,‏ فإن مصر ترفض بشكل كامل وجود أي قوات علي أراضيها في إطار الترتيبات حول معبر رفح‏,‏ مع الإشارة إلي أن هناك اتجاهاً لوجود قوات دولية "اليونيفيل" أو عودة قوات أمن السلطة الفلسطينية بحيث تكون للقوات الموجودة سلطة إغلاق الأنفاق وليس مراقبتها فقط مثلما تريد تركيا‏.‏

وصرح مصدر مصري مسؤول للصحيفة بأن مصر لا علاقة لها بالترتيبات حول معبر رفح الفلسطيني الذي يخضع لاتفاقية دولية‏,‏ أما معبر رفح المصري فهو يخضع تماما للسيادة المصرية ولا شأن لأي دولة أو جهة في المطالبة بفتحه أو تحديد الطريقة التي يدار بها‏.‏

وأكد أنه يخضع لإجراءات أمنية مصرية خالصة في تحديد من يستخدمه في العبور‏,‏ وهو يماثل تماما ما يتم من ترتيبات في المواني والمنافذ والمطارات المصرية‏.‏

ومن المتوقع أن تجري خلال الأيام المقبلة ترتيبات مصرية لتركيب الأجهزة الفنية المتقدمة علي الحدود للمساعدة في وقف عمليات التهريب ومنع حفر الأنفاق‏.‏

انشر عبر