شريط الأخبار

التلفزيون الياباني: إسرائيل لا تكترث للمجتمع الدولي وتهاجم الفلسطينيين بأسلحة كيماوية

01:06 - 17 حزيران / يناير 2009

فلسطين اليوم : بيت لحم

عرضت القناة الرابعة في التلفزيون الياباني برنامجًا خاصًّا عن الأسلحة الكيماوية الفسفورية التي تستخدمها إسرائيل في حربها ضد المدنيين الفلسطينيين في غزة، مطالباً الإسرائيليين بالتوقف عن قتل المدنيين في غزة بهذه الأسلحة.

وأظهر برنامج زيرو الإخباري الذي تبثه قناة اليوميوري الرئيسية كيف تقوم الطائرات الحربية الإسرائيلية بقصف المناطق السكنية المكتظة بالسكان بالقنابل التي تنفجر في الهواء ثم تنتشر شظاياها على المنازل والبيوت.

وقال مقدم البرنامج: "يبدو الأمر وكأنه ألعاب نارية احتفالية، لكنها في الواقع قنابل خاصة حديثة الصنع تستهدف البشر فقط، وأدت لمقتل وتشوه مئات الفلسطينيين المدنيين في غزة".

واستضاف البرنامج خبيرا يابانيًّا بالأسلحة الكيماوية شرح كيف تسبب تلك القنابل حروقًا على الجلد، وصعوبة في التنفس، ومشاكل صحية لا حصر لها، ونقل البرنامج تصريحات مسؤولة عسكرية إسرائيلية تبرر استخدام تلك القنابل وتعتبرها أمرا طبيعيًّا يراعي القوانين والأعراف الدولية، حسب مزاعمها.

وأضاف مقدم البرنامج: "إن القانون الدولي يحظر مهاجمة المدنيين واستخدام الأسلحة الكيماوية، ومعظم الدول صادقت على هذا القانون، لكن إسرائيل تتذرع بظروفها الخاصة وتنفذ تلك الهجمات!".

وختم المذيع برنامجه بالقول: "يجب على إسرائيل أن تدرك أن المجتمع الدولي لن يسمح لها بمهاجمة الفلسطينيين بأسلحة كيماوية، ولكن على ما يبدو أنه لا يوجد مستجيب له حتى الآن".

انشر عبر