شريط الأخبار

"قمة غزة": تعليق المبادرة العربية ووقف التطبيع ورفع الحصار وفتح المعابر

08:31 - 16 تموز / يناير 2009

رام الله: فلسطين اليوم

دعا المشاركون في "قمة غزة" الطارئة التي عقدت اليوم في العاصمة القطرية قطر ، إلى تعليق المبادرة العربية للسلام مع إسرائيل.

ودعا البيان الختامي الذي تُلي في مؤتمر صحافي لرئيس الوزراء القطري القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني مساء الجمعة، الدول العربية لتعليق المبادرة العربية للسلام والتي أقرت في القمة العربية المنعقدة في بيروت عام 2002 ووقف كافة أشكال التطبيع بما فيها إعادة النظر في العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية مع إسرائيل.

و قررت قمة غزة الطارئة إنشاء صندوق لإعادة إعمار القطاع بعد الدمار الهائل الذي أحدثه القصف الاسرائيلي في المنازل والمنشآت المدنية الفلسطينية هناك، وثمنت تبرع دولة قطر لهذا الصندوق.

ومن ناحية أخرى، دعت القمة الأطراف الفلسطينية إلى التوافق وتحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية،  وأشادت بالدول التي اتخذت مواقف ايجابية لمناهضة العدوان على غزة ورفع الحصار عنها ودعم القضية الفلسطينية ..

 كما أشاد البيان الختامي للقمة بالموقف الذي اتخذته كل من دولة قطر والجمهورية الإسلامية الموريتانية بتجميد علاقاتهما مع إسرائيل. فيما أوضح رئيس الوزراء القطري أن دولته ستطلب من الإسرائيليين في مكتب التمثيل التجاري الاسرائيلي بالدوحة مغادرة أراضيها خلال أسبوع وحتى إشعار آخر.

 ورحبت القمة بدعوة الرئيس عبد الله واد رئيس جمهورية السنغال والرئيس الحالي لمنظمة المؤتمر الإسلامي لعقد قمة طارئة للمنظمة لبحث العدوان الاسرائيلي الغاشم على غزة.

 وعبرت عن ترحيبها بحضور ممثلي ثمانية فصائل فلسطينية على رأسها حماس والجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية القيادة العامة

وقد عبر المشاركون في القمة عن قلقهم البالغ من أعداد الضحايا الكبير جراء العدوان الإسرائيلي المتواصل على غزة، والدمار الهائل لمرافق الحياة المدنية في القطاع.

 و أعرب البيان عن قلق الدول المشاركة من قيام إسرائيل، بشهادة مؤسسات حقوق الإنسان الدولية، باستخدام الأسلحة المحظورة والعشوائية في انتهاك صارخ للقوانين الدولية المتعلقة بالنزاعات المسلحة.

انشر عبر