شريط الأخبار

البردويل : وفد "حماس" يتسلم الرد على ملاحظاته من مصر غدا السبت و"جلعاد" يغادر القاهرة

04:32 - 16 تموز / يناير 2009

فلسطين اليوم - غزة

كشف مصدر سياسي مسؤول في حركة  "حماس" النقاب عن أن لقاء مرتقبا غدا السبت لوفد حركة  "حماس" مع وزير المخابرات المصري اللواء عمر سليمان لتلقي الرد الإسرائيلي حول سبل التهدئة.

 

وأوضح عضو وفد حركة "حماس" إلى القاهرة الدكتور صلاح البردويل في تصريحات خاصة أن نصر لم تسلمهم حتى الآن ردا رسميا بشأن الموقف الإسرائيلي، بعد أن غادر رئيس قسم الأمن السياسي في وزارة الدفاع الإسرائيلية عاموس جلعاد القاهرة اليوم من دون الاعلان عن موقف من المبادرة المصرية لوقف اطلاق النار، وقال: "نحن بانتظار وفدنا القادم من الدوحة مساء اليوم على أن يتم لقاء غدا صباحا مع الوزير عمر سليمان لنتسلم منه الرد رسميا لندرسه في الحركة ونتخذ منه الموقف المناسب".

 

ونفى البردويل ما ورد في تقرير صحيفة "الحياة" اللندنية اليوم الجمعة من معلومات عن أن اللواء عمر سليمان لم يلتقيهم أو أن الاجتماع بالمسؤولين المصريين كان "عاصفا"، وقال: "نحن التقينا بالوزير عمر سليمان ثلاثة مرات وكان الكلام هادئا ومتزنا وباحترام متبادل، والمرة الرابعة كان الوزير عمر سليمان مع الرئيس حسني مبارك في المملكة العربية السعودية، وقد كان اجتماعنا مع وكيله عمر القيناوي وكان الاجتماع متزنا وهادئا، أما أن قيادات في "حماس" أطلقت صرخات استغاثة فهذه غير صحيحة فنحن مقاومة وغزة تستغيث العالم بأسره لأن العدوان الإسرائيلي تسمع أصوات قنابله في مصر".

عاموس يغادر القاهرة من دون موافقة إسرائيلية رسمية على الهدنة

غادر الموفد الإسرائيلي إلى القاهرة مستشار وزارة الحرب الإسرائيلية عاموس غلعاد القاهرة بعد ظهر الجمعة بعد أن أجرى جولة مفاوضات جديدة مع المسؤولين المصريين حول الخطة المصرية لإنهاء الحرب في غزة، حسب ما قال مصدر مقرب من المفاوضات.

وأوضح المصدر انه "ستكون هناك فجوة في المفاوضات حتى مساء السبت أو صباح الاحد". وأضاف المصدر أن غلعاد ابلغ رئيس المخابرات العامة المصرية اللواء عمر سليمان، الذي يتولى الملف الفلسطيني - الإسرائيلي، إن إسرائيل تريد هدنة غير محددة المدة.

 

وفي سياق متصل، صرح القيادي في حركة "حماس" محمد نصر عضو وفدها الى المفاوضات مع مصر بشان إنهاء الحرب في غزة أن المسؤولين المصريين ابلغوا الحركة الجمعة أنهم تلقوا الرد الإسرائيلي على اقتراحاتها وطلبوا من الوفد العودة إلى القاهرة لمزيد من المباحثات.

 

وكان غلعاد عاد إلى القاهرة صباح الجمعة للمرة الثانية خلال 24 ساعة حاملا معه رد الحكومة الإسرائيلية على الصيغة الأخيرة التفصيلية للخطة المصرية التي تم التوافق عليها بين اللواء سليمان ووفد من حركة "حماس" الأربعاء الماضي في العاصمة المصرية.

 

انشر عبر