شريط الأخبار

الدبابات تتراجع من تل الهوى و"مشعل" يؤكد الاستجابة لأي مبادرة رهن بوقف العدوان ورفع الحصار

09:03 - 16 آب / يناير 2009

فلسطين اليوم – غزة

قال شهود عيان في منطقة تل الهوى ان الدبابات الإسرائيلية التي دخلت إلى حي تل الهوى فجر اليوم الجمعةتراجعت  بعد اربع وعشرين ساعة من تواجدها الكثيف إلى المواقع التي دخلت منها قرب ما كان يعرف في محررة "نتساريم"، مخلفة عددا من الشهداء والجرحى.

 

وقال الشهود ان قوات الاحتلال اعتقلت عددا من المواطنين قبل تراجعها، فيما أكد آخرون وجود عدد من جثث المقاومين في المكان.

 

وأكدت مصادر طبية صباح اليوم استشهاد الطفل عيسى ارميلات "14 عاما" واصابة آخر جراء قصف الاحتلال مجموعة من الأطفال بالقرب من سوق النجمة في مخيم الشابورة في مدينة رفح.

 

وقال الدكتور معاوية حسنين مسؤول الإسعاف والطوارىء في مشفى الشفاء ان عدد شهداء العدوان الإسرائيلي وصل الى1105 شهيدا وأكثر من 5027 جريحا.

 ياتي ذلك في وقت أعلن رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) خالد مشعل أن الاستجابة لأي مبادرة رهن بوقف العدوان وانسحاب القوات الإسرائيلية من غزة ورفع الحصار وفتح جميع المعابر وفي مقدمتها معبر رفح.

 

وقال مشعل في حديثه لوفد شعبي يمني إن إسرائيل مرتبكة وتبحث عن انتصار, وأضاف أن "الذي عجزت عنه على الأرض ستعجز عنه عبر المفاوضات السياسية".

 

كما قال مشعل إن الحركة أبلغت مطالبها لكل من يتحرك في مبادرات عربية أو إسلامية, مشددا على أن ما يجري جريمة ترتكب بحق أبناء غزة.

 

ووصف الحرب الدائرة على غزة بأنها معركة غير متكافئة, وقال إن الحصار هو الذي فجر الأزمة. وأضاف "أهل غزة أبوا أن يعيشوا تحت الحصار ورفضوا التهدئة في هذا الصدد".

انشر عبر