شريط الأخبار

معاوية حسنين: عدد الشهداء حتى اللحظة 1070 والجرحى أكثر من 5 آلاف

03:53 - 15 حزيران / يناير 2009

فلسطين اليوم-غزة

قال د. معاوية حسنين مدير الإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة، اليوم، إن ما يجري في قطاع غزة مجازر حقيقة ضد الإنسانية، واليوم هو الأكثر وحشية وشدة في الحرب.

 

وأضاف في تصريح صحفي: إن 15 مرفقا صحيا تعرضوا للانتهاك والقصف في القطاع، من مستشفيات: الشفاء، والأوروبي، والناصر، والهلال الأحمر، ومخازن الأونروا.

 

وأشار د. حسنين إلى أن جيش الاحتلال يضرب العديد من المناطق في نفس الوقت من الشجاعية وجباليا وغزة، مضيفا أن هنالك استخدام مفرط في القوة باستخدام القذائف والصواريخ ومنها المحرمة دوليا.

 

وأوضح أن عدد الشهداء ارتفع حتى اللحظة إلى أكثر 1070 شهيد منهم 365 طفل و105 امرأة، و118 رجل كبير السن، و14 طبيبا، وأربعة صحفيين وخمسة أجانب.

 

وأضاف: إن عدد الجرحى وصل إلى أكثر من 5000 جريح منهم 1500 في حالة خطرة، و1573 طفل، وحالت معظمهم صعبة، كما خرج 250 جريح للعلاج في الدول العربية.

 

وأكد أنه سيصل يوم السبت القادم جهات مختصة إلى قطاع غزة للتحقيق في المجازر الإسرائيلية التي ارتكبتها بحق أهلنا في غزة من المنظمات الدولية.

 

وقال د. حسنين: 'سوف نستمر في العمل لمساعدة المواطنين ونقل الجرحى إلى المستشفيات لعلاجهم مهما حاول الاحتلال من ضرب المنشآت الصحية والأطباء'، وأضاف: خلقنا لنساعد الضعفاء والحالات الإنسانية وهذا واجبنا.

 

وبين أن جميع الأطباء العرب الذين دخلوا القطاع يعملون يدا ببيد مع الأطباء الفلسطينيين في غرف العمليات لمساعدة الجرحى ومحاولة إنقاذ حياتهم.

 

ودعا د. حسنين إلى وقف فوري للعدوان الإسرائيلي الغاشم ووقف هذه المجازر البشعة، والعيش بسلام وأمان.

 

 

انشر عبر