شريط الأخبار

التايمز البريطانية: التحقيقات تشير إلى استخدام إسرائيل للفوسفور الأبيض

11:17 - 15 كانون أول / يناير 2009


فلسطين اليوم-BBC

نشرت صحيفة التايمز البريطانية، تحقيقا اليوم، بعنوان "الشظايا والقذائف تثبت استخدام إسرائيل للفوسفور الأبيض، كما يقول أطباء غزة."

 

يقول التحقيق، الذي أعدته مراسلة الصحيفة في القدس المحتلة، شيرا فرانكيل، لقد تم العثور في حي الشيخ عجيلين غربي مدينة غزة على بقايا شظايا وقذائف الفوسفور الأبيض، إذ وُجد على غلافها الخارجي دمغة مكتوب عليها الرمز (M825A1).

 

وتنقل الصحيفة عن شهود عيان في غزة قولهم إن تلك القذائف التي تم العثور عليها في المنطقة المذكورة كانت قد أُلقيت في التاسع من الشهر الجاري، وتم الاحتفاظ بها لتشكل الدليل على استخدام الجيش الإسرائيلي للقنابل الفوسفورية في قصفها لغزة.

 

ويروي شهود العيان كيف أنهم تذكروا أثناء إلقاء القذائف المذكورة رؤية سحب الدخان الكثيفة الناجمة عنها وانتشار رائحة قوية كريهة شبيهة برائحة الثوم التي تُقرن عادة بوجود مادة الفوسفور.

 

ويضيف شهود العيان بقولهم إنهم شاهدوا على غلاف القذيفة التي عثروا عليها كتابة باللغة العبرية تقول: "دخان انفجاري"، وهو التعبير الذي يستخدمه الجيش الإسرائيلي عادة للدلالة على الفوسفور الأبيض.

 

كما تنقل الصحيفة عن كينيث روث، المدير التنفيذي لمنظمة هيومان رايتس ووتش، ومقرها العاصمة الأمريكية واشنطن، قوله بوصف القنابل الفوسفورية: "هذا مركَّب كيماوي يحرق الكتل الإنشائية والبشر، ويجب ألا يُستخدم في المناطق المأهولة."

 

انشر عبر