شريط الأخبار

ملتقى في باريس يُدين العدوان بشدّة ويطالب بمحاكمة القادة الإسرائيليين

08:11 - 14 تموز / يناير 2009

فلسطين اليوم - وكالات

أدان "المنتدى الأوروبي الأول حول النهوض بتدريس اللغة العربية في الغرب"، في ختام أعماله في العاصمة الفرنسية باريس الثلاثاء (13/1)، بشدّة "العدوان الإسرائيلي الوحشي على قطاع غزة في الأراضي الفلسطينية"، وطالب بمحاكمة دولية للقادة الإسرائيليين.

 

وجاء في بيان أصدره المنتدى في ختام أعماله الثلاثاء في مقر منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلم "اليونسكو"، يعلن المنتدى عن "إدانة العدوان الإسرائيلي الوحشي المستمر على قطاع غزة بكل قوة، ومطالبة المجتمع الدولي بالتدخل السريع لردع إسرائيل ومعاقبتها على عدوانها ومخالفتها الصريحة للقانون الدولي الإنساني، في إطار الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة".

 

وقد نظمت هذا المنتدى المنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم "إيسيسكو"، بالتعاون مع مؤسسة غرناطة المتخصصة بالإصدارات التعليمية.

 

ولفت المنتدى الانتباه إلى "العدوان الإسرائيلي الوحشي على قطاع غزة الذي استهدف الأطفال والنساء والشيوخ والمشافي والمؤسسات المدنية والمساجد والبنى التحتية من مياه وكهرباء وصرف صحي، والذي خلّف مئات الضحايا الأبرياء وآلاف الجرحى والمعاقين وتسبّب في تدمير كبير لمرافق الحياة، وجعل سكان غزة محاصرين في دائرة مغلقة تحت قصف الطائرات والدبابات والبوارج بكل أنواع الأسلحة الفتاكة والمحرّمة دولياً". وقال المنتدى إنّ ذلك "يشكل حرب إبادة ممنهجة ومتعمدة وجريمة ضد الإنسانية بكل المقاييس"، على حد تحذيره.

 

وطالب المنتدى "بتقديم القادة الإسرائيليين إلى المحكمة الجنائية الدولية بتهمة ارتكاب حرب إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية في قطاع غزة".

 

ودعا المنتدى الذي انعقد في باريس، الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي إلى "اتخاذ موقف موحد وحازم للدفاع عن الشعب الفلسطيني وتمكينه من الوقوف بقوة في وجه الآلة العسكرية الإسرائيلية الهمجية".

 

كما دعا المنتدى "دول العالم كافة والمنظمات الدولية المتخصصة، إلى تقديم المساعدات الضرورية لإنقاذ سكان قطاع غزة من خطر المجاعة والأوبئة ونقص العلاج والماء والكهرباء وسائر ضروريات الحياة الكريمة التي تسبب فيها العدوان الإسرائيلي".

 

وخلص المنتدى إلى المطالبة بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي "فوراً وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس الشريف وفق قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة"، وفق نص البيان. 

انشر عبر