ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

محرز يقود مانشستر سيتي للفوز السابع على التوالي

  • فلسطين اليوم - وكالات
  • 08:26 - 05 ديسمبر 2018
محرز محرز
مشاركة

حقق فريق مانشستر سيتي فوزه السابع على التوالي بالدوري على حساب واتفورد بنتيجة هدفين مقابل هدف، ضمن أحداث الجولة الخامسة عشر من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأحرز هدفا الفريق السماوي كل من اللاعبين ليروي ساني ورياض محرز، وفي المقابل سجل هدف واتفورد الوحيد اللاعب عبد الله دوكوري.

وبهذا الفوز رفع مانشستر سيتي رصيده من النقاط إلى 41 نقطة وهو يتصدر ترتيب لائحة الدوري، في حين تجمد رصيد واتفورد عند 20 نقطة وهو يحتل المركز الحادي عشر.

وعلى الرغم من سيطرة مانشستر سيتي على المباراة منذ بدايتها، إلا أن الخطورة الأولى كانت من واتفورد عن طريق بيريرا بعد المرور بشكل رائع من كومباني في الجانب الأيسر، ولكنها سددها بجانب القائم الأيسر لإيدرسون.

ورد مانشستر سيتي في الدقيقة 11 بانفراد من سانيه بعد خطأ التمرير من بيريرا، ولكن فوستر تألق وأخرجها بنجاح، ليعود فوستر للتألق مرة أخرى في الدقيقة 19، ولكن هذه المرة أمام رياض محرز بعد تمريرة فيرناندينو، لترد لبيرناندو سيلفا ثم ديفيد سيلفا، ليخرجها دفاع واتفورد بعد ذلك.

وكانت أخطر كرة لواتفورد في الشوط الأول في الدقيقة 32، بعد عرضية من سوكسيس، يقوم بيريرا بتحضيرها لديكوريه، الذي أرسل تمريرة رائعة لديني خلف المدافعين، ولكن إيدرسون يتألق ويمنع الهدف الأول لأصحاب الأرض.

وجاء الهدف الأول للسيتي في الدقيقة 40، بعد عرضية رائعة من الجزائري المتألق رياض محرز خلف المدافعين لسانيه، الذي حول الكرة بالصدر بشكل رائع إلى شباك بين فوستر.

ومع بداية الشوط الثاني استمرت سيطرة السيتي، حتى تمكن النجم الجزائري رياض محرز من إحراز الهدف الثاني في الدقيقة 51، بعد عدة تمريرات بين سانيه وسيلفا وغابريل خيسوس، يرسلها الأخير عرضية أرضية إلى محرز، الذي وضعها بنجاح في شباك واتفورد.

ويستمر محرز في إرسال الهدايا إلى زملائه، وفي الدقيقة 69 يرسل تمريرة رائعة إلى غابريل خيسوس، الذي انفرد بمرمى واتفورد، ولكنها سدد الكرة بجانب القائم الأيمن لفوستر.

وكان التهديد الأول من واتفورد في الشوط الثاني في الدقيقة 72، بعد ضربة حرة غير مباشرة نفذها بيريرا على رأس سوكسيس، الذي حولها برأسه إلى المرمى، ولكن إيدرسون أمسكها بسهولة.

وعاد أصحاب الأرض في الدقيقة 74، بعد تمريرة رائعة من تروي ديني إلى عبد الله ديكوريهالذي يسددها بيمينه في منتصف مرمى السيتي، ويتصدى لها إيدرسون ببراعة.

وفي الدقيقة 82 عاد رياض محرز للتألق، ويمر من هوليباس ويسدد بقوة من خارج منطقة الجزاء، ولكن فوستر يتصدى لها ببراعة، ليرد ديكوريه بهدف لواتفورد في الدقيقة 85، بعد قطع الكرة من دولوفيو من ديلف، لتصل إلى ديكوريه بعد تدخل من دفاع السيتي، ولكنه تمكن من إحراز الهدف الأول لأصحاب الأرض.

وكاد ديني أن يحرز هدف التعادل لواتفورد برأسية من ركنية في الدقيقة 87، ولكن إيدرسون يتصدى بنجاح، لتشتعل الدقائق الأخيرة من المباراة، ولكن السيتي يتمكن من الخروج سالمًا بالثلاث نقاط.