شريط الأخبار

الناطق باسم سرايا القدس: المقاومة لم تتراجع عن مواقع المواجهة شبرا واحدا

01:13 - 13 حزيران / يناير 2009

غزة: فلسطين اليوم

        قال الناطق باسم سرايا القدس أبو احمد أن ضربات المقاومة وصمودها أمام العدو هو من منعه من التقدم في عمق القطاع.

        وشدد "أبو أحمد" في تصريحات صحافية انه لو سمح للعدو أن يتقدم لكان الآن في ميدان فلسطين وسط مدينه غزه ووسط حي الزيتون و لكن لم يتمكن من ذلك لأنه لم تتاح له الفرصة ولن تتاح له الفرصة "بإذن الله".

و أشار أبو احمد:"أن الاحتلال يواجه بمقاومه شرسة جدا لا استطيع أن أوصفها لشدتها و ضراوتها إن غزه لا تنام في الليل من هذه المقاومة و لكن هذا العدو يقوم بتدمير المنازل والمزارع وأي شيء في المناطق التي يتوغل فيها".

و وجه أبو احمد تحذيرا لجنود الاحتلال من صعوبة المعركة التي تنتظرهم في حاله تقدمهم: نحن في المقاومة نقول له أننا جاهزون و ننتظره على أحر من الجمر أن يتقدم لكي نلقنه درسا لن ينساه".

وتابع:"منذ أربع أيام وجيش الاحتلال يقول انه انتقل إلى المرحلة الثالثة واليوم يقول انه يريد أن ينتقل إلى المرحلة الثالثة و ماذا كانت المرحلة التي كان يعمل من خلالها الآن هذه العدو كاذب وغادر يريد أن يخدع الرأي العام الصهيوني وان يخدع المقاومة هو بالفعل إذا كانت هذه المرحله الثالثة حرب المدن كما تسمى فقد دخلها منذ أربع أيام ويحاول كل يوم ومن منتصف الليل بالتحديد و حتى ساعات الفجر الأولى يحاول أن يتقدم بعدد كبير من الآليات والقوات الخاصة تحت غطاء كثيف من القصف المدفعي والصاروخي ويفشل في ذلك ويتراجع إذن دعونا أن لا ننخدع بما يقوله العدو".

و اعتبر أبو احمد أن الاحتلال يحاول أن يرى رد فعل المقاومة والمقاومة على جاهزية وتريه ما عندها من إمكانيات و لذلك هو يتراجع و" سيبقى هذا الصمود الأسطوري للشعب الفلسطيني والمقاومة مستمرا حتى رحيل الاحتلال".على حد وصفه.

انشر عبر