شريط الأخبار

رئيس الوفد الطبي الأردني لـ"فلسطين اليوم": العدوان لابد وأن ينتهي بنصر المقاومة

09:38 - 13 كانون أول / يناير 2009


فلسطين اليوم : غزة (خاص)

أكد رئيس الوفد الطبي الأردني الذي دخل إلى قطاع غزة أمس الأول، الدكتور باسم الكسواني الوضع في مستشفى الشفاء في غزة سيئ جداً، جراء تزايد أعداد الإصابات والكثير منها حالات خطيرة، في ظل نقص واضح في الامكانات والمعدات الطبية والكوادر.

وقال الكسواني لـ"فلسطين اليوم" :" إن الأعداد الكبيرة للمصابين والجرحى ممن ادخلوا الى مستشفى الشفاء تدل على ازدياد استهداف المدنيين من قبل آلة الحرب الاسرائيلية".

ودعا إلى الإسراع بإدخال المساعدات والمستلزمات الطبية وفرق الاطباء المختصين للقطاع، للمساعدة في علاج آلاف الجرحى والمصابين، الذين توقع تزايد اعدادهم مع تصاعد واستمرار العدوان.

ولفت إلى أن "الفريق الطبي الاردني، بدأوا العمل فورا منذ أمس في المستشفى، ويجرون العمليات الجراحية للمصابين". 

وأشاد هذا الطبيب بمعنويات الفلسطينيين العالية، قائلاً:" إن هذا العدوان لا بد وأن ينتهي بنصر المقاومة".

وقام الوفد الأردني برفقة رئيس مستشفى الشفاء في غزة الدكتور حسين عاشور بالاطلاع على أقسام المستشفى وعلى الحالات الموجودة فيه.

وذكر الكسواني انه تبين للوفد كثرة حالات بتر الأطراف للأطفال والنساء، إضافة للحروق، مما يؤكد أن العدو الصهيوني لا يحترم أي قانون انساني او دولي.

ويضم الوفد، اضافة الى الكسواني كلاً من محمد ابوهديب العبادي، حسام الزاغة، عبد الرزاق العبسي، حمدي ابوالعدس، بلال عزام، عماد الحسني، ومحمد الخوالدة.

انشر عبر