شريط الأخبار

الاتحاد الأوروبي يمنع قناة "الأقصى" التابعة لـ "حماس" بضغط يهودي

12:41 - 12 كانون أول / يناير 2009


فلسطين اليوم -وكالات

أكدت مصادر إعلامية في أوروبا، أن باريس تمكنت من ممارسة ضغوط على شركائها في الاتحاد الأوروبي، لمنع قناة "الأقصى" التابعة لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" من بث برامجها على القمر الأوروبي "أوروبيد".

 

وبحسب ما أوردته وكالة الأنباء البلجيكية "بلغا"، فإن باريس تمكنت من انتزاع اتفاق جديد مع شركائها الأوروبيين بهذا الصدد. ونقلت "بلغا" عن "مصادر متطابقة" تأكيدها تجديد الحظر الأوروبي على قناة "الأقصى" بطلب فرنسي بدعوى "بث برامج متطرفة".

 

 وكنت قناة "الأقصى" أعلنت عن استئناف البث في أوروبا منذ الأربعاء الماضي ولكنها لم تتمكن من ذلك وعبر قمر "أوروبيد" التابع لمؤسسة "يوتلسات" سوى لمدة أربع وعشرين ساعة، وقبل تدخل السلطات الفرنسية وتحركت الأوساط اليهودية بقوة لمنع استئناف بث القناة المذكورة في أوروبا، ووجه مركز "سيمون فيزندال" اليهودي المؤيد لإسرائيل، رسالة للمسؤولين الأوروبيين لحثهم على حظر القناة الفلسطينية وهو ما تم بالفعل.

 

وتبث قناة "الأقصى" برامج مؤيدة لحركة "حماس" وجناحها العسكري "كتائب القسام"، فيما بثت القناة خلال الأيام الماضية صور فيديو التقطها مقاتلوا "القسام"، صورت عمليات قامت بها ضد جيش الاحتلال الإسرائيلي، من بينها عمليات قنص وتفجير عربات ومدرعات إسرائيلية.

 

انشر عبر