شريط الأخبار

مصر تستدعي السفير الإسرائيلي للمرة الثالثة وتطالب بالوقف الفوري لـ"إطلاق النار"

09:16 - 12 تشرين أول / يناير 2009

فلسطين اليوم - القاهرة

استدعت وزارة الخارجية المصرية اليوم الأحد (11/1)، وللمرة الثالثة منذ بدء العدوان علي غزة، السفير الاسرائيلى بالقاهرة شالوم كوهين وأبلغه مسؤولو الوزارة للمرة الثالثة بضرورة امتثال إسرائيل لقرار مجلس الأمن والاستجابة للمبادرة المصرية والوقف الفورى لـ"لإطلاق النار" فى قطاع غزة.

 

وجاء هذا في الوقت الذي أصيب فيه ضابطان من قوات الأمن المركزي الموجودين على خط الحدود الدولية وطفلة تبلغ من العمر خمسة أعوام وطفل يبلغ عامين نتيجة تطاير الشظايا من القصف الاسرائيلي المكثف على طول الحدود. كما تزايدت التكهنات بأن تكون القاهرة تنوي اتخاذ خطوة أكبر باستدعاء سفيرها في تل أبيب للتشاور خصوصا في ظل الضغط الشعبي وأنباء سحب الأردن سفيرها من تل ابيب بعد موريتانيا.

 

وقال المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، السفير حسام زكى بأنه أوضح لسفير إسرائيل أنه بجانب هذه المطالبة المصرية فمطلوب أيضا من إسرائيل وفى ضوء تواجد قواتها العسكرية على الأرض أن تتجاوب مع المطالبات بفتح ممرات آمنة لمرور المساعدات الانسانية والتى بدأت تتراكم فى جنوب قطاع غزة وذلك فى ضوء قطع القوات الاسرائيلية الطريق الذى يربط جنوب القطاع بشماله.

 

وفي ما يتعلق بما نشرته صحف إسرائيلية حول وجود رغبة إسرائيلية فى الاستمرار فى العملية العسكرية من أجل الضغط على الجانب المصرى، أشار السفير زكى إلى أنه تم الاستفسار من السفير الاسرائيلى حول موقف حكومته من مدى صحة هذا الحديث، ورد السفير الاسرائيلى بأن "هذا الحديث لا أساس له".

انشر عبر