شريط الأخبار

الجزائر تعتبر قرار مجلس الامن 1860 حول غزة "خطوة دون تطلعات المجموعة الدولية"

01:16 - 11 كانون أول / يناير 2009


فلسطين اليوم -غزة

وصف مصدر رسمي جزائري مصادقة مجلس الأمن بعد مرور أسبوعين على بداية العدوان الاسرائيلي على غزة على القرار رقم 1860 الداعي إلى وقف فوري لاطلاق النار وفتح ممرات انسانية بأنها "خطوة تبقى دون تطلعات المجموعة الدولية التي تطالب بالوقف التام للعدوان وانسحاب القوات العسكرية الاسرائيلية".

 

وأكد المصدر الذي نقلت تصريحاته وسائل الإعلام الرسمية دون أن تذكر اسمه، أن الجزائر تعتبر ان القرار اذا لم يتبعه تطبيق على الميدان من خلال اتخاذ اجراءات ملموسة وملزمة بالنسبة لاسرائيل "فانها ستبقى دون اي نتيجة بالنسبة لمجرى الاحداث". كما أكد أن الجزائر ترى بان الرفع الفوري للحصار يبقى أحد مطالب المجموعة الدولية.

 

ودعا المصدر المجموعة الدولية إلى ممارسة الضغوطات اللازمة لحمل اسرائيل على الالتزام بالقانون الدولي والانساني، وقال: "لا يمكن ان يكون هناك سلام عادل وشامل في المنطقة دون تجسيد الحقوق الوطنية الثابتة للشعب الفلسطيني الامر الذي يقتضي الانسحاب اللامشروط لاسرائيل من كافة الاراضي المحتلة سنة 1967 واقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس".

 

على صعيد آخر ذكر المصدر أن شحنات جديدة من المساعدات الجزائرية محملة بـ 31 طنا من المواد الغذائية والادوية وسيارتي إسعاف مجهزة بالمستلزمات الطبية الاستعجالية، وصلت أمس السبت إلى مطار العريش (شمال صحراء سيناء) قبل توجيهها إلى معبري رفح والعوجة على الحدود المصرية ـ الفلسطنية لتوصيلها إلى سكان قطاع غزة الذين يعانون من العدوان الاسرائيلي.

 

 

انشر عبر