شريط الأخبار

الأغا في زيارة لمخيمات شمال الضفة: الهجمة تستهدف جموع الشعب الفلسطيني

11:52 - 10 كانون أول / يناير 2009


فلسطين اليوم-نابلس

قام الدكتور زكريا الاغا عضو اللجنة التنفيدية في منظمة التحرير الفلسطينية وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح -رئيس دائرة شؤون اللاجئين بجولة ميدانية في مخيمات شمال فلسطين يرافقه مدير الدائرة في الضفة الغربية غازي ابو شاهين وعطا ابو رميلة امين سر حركة فتح -اقليم جنين.

 

وتضمنت جولته زيارة لمخيمات جنين والفارعة وبلاطة وعسكر القديم وعسكر الجديد التقى خلالها بممثلي اللجان الشعبية والمؤسسات الاهلية العاملة في المخيمات وتفقد العديد من المشاريع في المخيمات والتقى بلجنة اقليم فتح في جنين ولجنة اقليم نابلس والتقى بمحافظي نابلس وجنين وعقد عدة اجتماعات مع رؤساء اللجان الشعبية لمخيمات شمال الضفة الغربية وفي زيارته لمقر اللجنة الشعبية لخدمات مخيم الفارعة التقى الدكتور الاغا باعضاء اللجنة الشعبية في مخيم الفارعة وممثلي المؤسسات والفعاليات في المخيم واعضاء لجنة اقليم فتح في محافظة طوباس وممثلين عن حركة فتح في المخيم.

 

وخلال لقاءاته اكد على ان العدوان على غزة هي حرب ابادة على الشعب الفلسطيني تتطلب وحدة الموقف في مواجهة العدوان وان لا صوت يعلو على صوت الوحدة، ورفض الاغا ان يتم التطرق للخلافات الداخلية في هذا الوقت، "لان صراعنا الاساسي وتناقضنا الرئيسي هو مع الاحتلال"، متطرقا لدور الدائرة وموقفها الواضح في مجال حق العودة وانها متهمة من العديد من الاطراف بالتطرف بمواقفها التي تستند الى حق عودة اللاجئين الى بلداتهم التي هجروا منها ورفض اي طرح يتعارض مع ذلك مثل عودة اللاجئين الى اراض الدولة الفلسطينية وان اي مواقف سياسية من اي طرف تتناقض مع عودة اللاجئين الى قراهم واراضيهم وبلداتهم التي هجروا منها لا تعكس موقف الدائرة.

 

واطلع الاغا خلال جولته على هموم واحتياجات المخيمات الفلسطينية وعلاقتها مع ادارة وكالة الغوث واعدا ببذل كل جهد من اجل تقديم افضل الخدمة للاجئين في المخيمات وان تحسين وضع اللاجئين في المخيمات هو حق انساني ولا يتعارض اطلاقا مع حق العودة وعبر الدكتور الاغا عن ارتياحه للمواقف التي سمعها ولمسها لدى اللجان الشعبية والمؤسسات العاملة حول العدوان على غزة والتي هي عدوان على جموع الشعب الفلسطيني تتطلب مواقف رسمية وشعبية بحجم الجريمة وتداعياتها.

انشر عبر