شريط الأخبار

القيادي حبيب: الانقسام و عجز العرب وتواطؤ العالم شكلت مداخل لشن العدوان على غزة

08:58 - 07 حزيران / يناير 2009

فلسطين اليوم : غزة

اعتبر الشيخ خضر حبيب القيادي بحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن حالات "الانقسام الفلسطيني الداخلي" و "العجز العربي" و"التواطؤ العالمي" شكلت مداخل مباشرة لشن الحرب الوحشية والإجرامية على قطاع غزة.

وقال الشيخ حبيب في تصريحاتٍ خاصة لـ"فلسطين اليوم":" إن هذه الحرب الوحشية التي يشنها العدو الصهيوني المجرم خطط لها منذ زمنٍ طويل"، رافضاً تصريحات قادة العدو المتلاحقة والتي بينوا فيها أن هذه العملية شنت لوقف إطلاق الصواريخ.

ورأى القيادي في الجهاد الإسلامي أن إعلان قادة العدو أن هدف عمليتهم العسكرية وقف صواريخ المقاومة، "مضلل بهدف تبرير هذه الحرب".

وبيّن الشيخ حبيب أن هذه "الحرب تُشن على الكل الفلسطيني بلا استثناء من أجل تركيع هذا الشعب وإدخاله بالقوة في مشاريع الاستسلام والقبول بما يتم عرضه من فتات من الكيان المدعوم من قبل الإدارة الأمريكية المجرمة".

ووجه القيادي في الجهاد الإسلامي رسالةً إلى العدو وقادته، جاء فيها:" إن الشعب الفلسطيني لن يركع، ولن يرفع الراية البيضاء، ومقاومته لن تنكسر شوكتها"، مضيفاً:" لن تحققوا أياً من أهدافكم بإذن الله وسينتصر شعبنا ومقاومته عليكم والزمن الذي كنتم فيه تحققون الانتصارات السريعة والخاطفة على العرب قد ولّى إلى غير رجعة".

انشر عبر