ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

عبر هاشتاغ #حقي_أشتغل

خريجو غزة يتساءلون: أين حقنا في البرامج التشغيلية في المؤسسات الحكومية؟

  • فلسطين اليوم - غزة - خاص
  • 14:46 - 08 اغسطس 2018
وقفة فريق ديرنا وقفة فريق ديرنا
مشاركة

أطلق فريق "ديرنا" وسم #حقي_أشتغل ضمن تحدي "يلا تشالينج.. الحق في الوصول إلى المعلومة"، لإبراز ملف الاستفادة من البرامج التشغيلية في المؤسسات الحكومية.

وقالت إسراء موسى أحد أعضاء فريق "ديرنا"، إن المشاركة جاءت لإبراز أهمية تشغيل الشباب، والتعريج على مستويات البطالة العالية في المجتمع الفلسطيني وخاصة في قطاع غزة.

وأوضحت موسى لمراسل "فلسطين اليوم الإخبارية"، أن الفريق يحاول من خلال هاشتاغ #حقي_أشتغل لفت نظر الشباب إلى البرامج التشغيلية في المؤسسات الحكومية، وكيفية الاستفادة منها، إضافة إلى حث المؤسسات الحكومية على توفير فرص عمل للشباب الخريجين للالتحاق بسوق العمل، وفتح الأبواب أمامهم.

وأكدت أن الفريق نظم وقفة في مدينة دير البلح رافضة للواسطة والمحسوبية في برامج التشغيل الحكومية، ومطالبةً برقابة عالية على آلية اختيار الخريجين لهذه البرامج.

وطرح الشبان المشاركون في الوقفة العديد من التساؤلات حول الميزانية السنوية لبرامج التشغيل في قطاع غزة؟ وعن عدالة توزيع الفرص؟.

كما لقى وسم #حقي_أشتغل تفاعلاً كبيراً على شبكات التواصل الاجتماعي، خاصة مع الارتفاع الكبير في نسب البطالة في قطاع غزة.

وقال الشاب عبد القادر في تغريدة له على موقع "تويتر: "عند ترسيخ النزاهة نبني جيل قوي ذو منظومة جديدة قادرة على الارتقاء بالمجتمع بمعايير وقيم جديدة".

وفي ذات السياق كتب الناشط حسان: " من المهم نعرف اليات اختيار المستفيدين من برامج التشغيل في الحكومة".

وغرد ساهر متسائلاً: "لماذا الذين ينتمون للاحزاب هم من يحصلون على الوظائف وباقي الشعب الي الهاوية؟".

وتجاوزت نسبة البطالة في قطاع غزة 49% وبلغ عدد العاطلين عن العمل ربع مليون شخص، وارتفع معدل البطالة بين الأفراد 20-29 سنة في عام 2017 الحاصلين على مؤهل دبلوم متوسط أو بكالوريوس في قطاع غزة إلى 73%، وتجاوزت معدلات الفقر 53%، وبلغ عدد الذين يتلقون مساعدات من الاونروا والمؤسسات الإغاثية الدولية والعربية العاملة في قطاع غزة ما يزيد عن مليون شخص.

وقفة فريق ديرنا
فريق ديرنا