شريط الأخبار

القصف الشديد و العشوائي للاحتلال يجبر المواطنين لهجر منازلهم والمدارس باتت ملاجئ

08:02 - 06 حزيران / يناير 2009

فلسطين اليوم : غزة

تتواصل فصول المعاناة والمأساة الجديدة في قطاع غزة وسط الحرب الإسرائيلية والقصف والدمار المتواصل لليوم الحادي عشر على التوالي الأمر الذي أدى لنزوح العائلات الفلسطينية القريبة من مناطق التوغل والقصف الشديد والعشوائي جنوب وشرق مدينة غزة, وكذلك شرق بلدة جباليا وشمال بلدتي بيت لاهيا وبيت حانون.

وأشار مراسلونا إلى أن الكثير من المدارس وخاصة مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا" قامت بفتح أبوابها أمام العائلات التي بدأت بالفعل بالنزوج.

ويأتي ذلك النزوح مماثلاً للعدوان الإسرائيلي عامي 1948, 1967 عندما هجر الفلسطينيين من بلداتهم الأصلية إلى المنافي لإقامة المستوطنات الإسرائيلية بدلاً منها.

هذا وما زالت تتواصل معاناة ومأساة أهالي قطاع غزة بفعل آلة الحرب الإسرائيلية المتواصلة.

انشر عبر