شريط الأخبار

أجهزة السلطة تهاجم متظاهري جامعة بيرزيت وتفرقهم بالهراوات

03:09 - 05 تموز / يناير 2009

فلسطين اليوم - رام الله

تصدت قوات الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية اليوم الاثنين، بقوة، لمظاهرة طلابية متضامنة مع غزة، خرجت من جامعة بيرزيت القريبة من رام الله، وفرقتها باستخدام الهراوات.

 

وخرجت المظاهرة ظهر اليوم الاثنين من جامعة بيرزيت، بعد ان اعتصم الطلاب داخل الحرم الجامعي للتضامن مع قطاع غزة، في عاشر أيام العدوان الإسرائيلي.

 

وانطلق حشد من الطلبة المتظاهرين ضد العدوان إلى خارج أسوار الجامعة، فتصدّت لهم قوات كثيفة من الأجهزة الأمنية الفلسطينية، وهاجمتهم بالهراوات لمنعهم من التظاهر، أو التوجّه إلى مواقع انتشار القوات الإسرائيلية.

 

وشوهدت تعزيزات غفيرة من الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة في موقع التصدي للمظاهرة، ودارت مواجهات حاول الطلاب خلالها اختراق الطوق الأمني دون جدوى.

 

وتسود في هذه الأثناء حالة من السخط الشديد في صفوف طلبة جامعة بيرزيت وطالباتها، إزاء القيود التي تفرضها الأجهزة الأمنية على المظاهرات المنددة بالعدوان.

 

وقالت مصادر مقرّبة من الأجهزة الأمنية، إنّ التعليمات تقتضي بمنع أي مظاهرة خارج مناطق معيّنة، وحظر القيام بأي أنشطة جماهيرية قرب مناطق تواجد قوات الاحتلال الإسرائيلي.

 

وقد تكرّر مشهد تصدي الأجهزة الأمنية الفلسطينية للمتظاهرين في عدد من مدن الضفة الغربية المحتلة، بخاصة في مدينة الخليل، بينما يجري حصر الفعاليات الجماهيرية ضمن اعتصامات في مواقع محددة أو مسيرات في نطاقات محدودة.

 

انشر عبر