شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي: المقاومة تخوض ملاحم بطولية وتدعو المجاهدين للثبات

01:24 - 05 حزيران / يناير 2009

فلسطين اليوم – غزة

دعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين كافة المجاهدين في غزة إلى الثبات والصبر في ميدان المواجهة والمعركة، مؤكدةً لهم أن كل أبناء الأمة يرقبون بطولاتهم، ودعتهم إلى تسديد رمياتهم، والثقة بالله عز وجل.

 

وقالت الحركة في بيان لها وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه اليوم الاثنين لا زالت الأخبار الميدانية تتوالى لتسرد قصص البطولة التي يسطرها المجاهدون الأبطال من أبناء الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي "سرايا القدس" وسائر أجنحة المقاومة الذين يخوضون ملحمة بطولية في ميادين الشرف والجهاد على ارض غزة الباسلة".

 

وفيما يلي نص البيان :

(وَلَنَبْلُوَنّكُمْ حَتّىَ نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنكُمْ وَالصّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ * إِنّ الّذِينَ كَفَرُواْ وَصَدّواْ عَن سَبِيلِ اللّهِ وَشَآقّواْ الرّسُولَ مِن بَعْدِ مَا تَبَيّنَ لَهُمُ الْهُدَىَ لَن يَضُرّواْ اللّهَ شَيْئاً وَسَيُحْبِطُ أَعْمَالَهُمْ )

بيان  صادر عن حركة الجهاد الإسلامي

مقاتلونا يخوضون ملاحم بطولية ويثبتون عجز العدو

 

تتوالى الأخبار الميدانية لتسرد قصص البطولة التي يسطرها المجاهدون الأبطال من أبناء الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين "سرايا القدس" وسائر أجنحة المقاومة الذين يخوضون ملحمة بطولية في ميادين الشرف والجهاد على ارض غزة الباسلة.

إننا في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ونحن نتوجه بالتحية والاعتزاز إلى كل فارس من فرسان المقاومة الأبية، وإذ نُقبل كل يد ضاغطة على الزناد وكل قدم تحرسُ في سبيل الله، فإننا نؤكد على ما يلي:

أولاً: ندعو إخواننا المجاهدين الأبطال إلى الثبات والصبر في ميدان المواجهة ونؤكد لهم أن كل أبناء الأمة يرقبون بطولاتهم، فيا أيها الأعزاء والأوفياء ويا أشرف الناس وأعزهم ... اعلموا أن الله معكم عالم السر وما يخفى عليه من خافية، فسددوا رميكم ولا تلتفتوا إلى أي شيء آخر من متاع الدنيا وبهرجتها الزائفة. سددوا رميكم وثقوا بان الله ناصركم ولن وَلَن يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُمْ.

ثانياً: إن المقاومة بخير وإن ضربات المجاهدين بفضل الله وتوفيقه أصابت جنود العدو وكسرت هيبتهم، رغم عشرات الطائرات الحربية التي تغطي جيش العدو المهزوم وتحمي آلياته، إلا أن رجال المقاومة يثبتون.

ثالثاً: نؤكد على أن العدو المجرم يفرض تعتيماً إعلامياً واسعاً على خسائره الحقيقية، ونؤكد لشعبنا ولأمتنا أن هذا ليس بالأمر الجديد على العدو وإعلامه وقريباً ستبدأ التفاصيل بالتكشف وتبدأ الحقائق بالظهور تباعا.

رابعاً: نتوجه بالتحية لجماهير الأمة العزيزة التي خرجت نصرت لشعبنا ومقاومتنا.

خامساً: إن الدعم والتضامن الحقيقيين يكونان بالوقوف إلى جانب المقاومة ومدها بكل الوسائل التي تعينها على الصمود وإيقاع الخسائر في صفوف العدو.  

 

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

يوم الاثنين التاسع من محرم 1430هـ - 5/1/2009م

 

 

انشر عبر