شريط الأخبار

المعلم في تركيـا لبحـث التحرك إقليميا ودوليا لوقف العدوان وفك الحصار وفتح المعابر

01:12 - 05 تشرين أول / يناير 2009

فلسطين اليوم - دمشق

يبدأ وزير الخارجية السوري وليد المعلم اليوم الاثنين (5/1) زيارة إلى تركيا لإجراء مباحثات مع الرئيس التركي عبد الله غل ورئيس الوزراء رجب طيب أردوغان ووزير الخارجية علي باباجان حول الأوضاع في قطاع غزة جراء العدوان الإسرائيلي المتواصل وتداعياته على أمن واستقرار المنطقة.

 

وذكر مصدر سوري مسؤول أن الزيارة تستهدف بحث سبل التحرك إقليمياً ودولياً لوقف المجازر الإسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني وفك الحصار وفتح المعابر.

 

وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الذي أنهى زيارة له إلى دول لمنطقة، قد أكد رفضه استمرار العدوان على قطاع غزة وحذر من نتائجه على أمن واستقرار منطقة الشرق الأوسط، وأشار إلى أن حركة "حماس" تثق بالجانب التركي وتريد منه أن يكون وسيطا في التهدئة والمصالحة الوطنية على حد السواء.

 

ويأتي التحرك السوري باتجاه تركيا متزامنا مع بداية التحرك الفرنسي الذي يدشنه الرئيس الفرنسي نيكولا سارموزي اليوم بزيارته لدول المنطقة ومحاولته وضع حد للحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، مستفيدا من رصيد فرنسا وقدرتها على إنهاء النزاع في جورجيا.

 

انشر عبر