شريط الأخبار

وفد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يدعو بشار الأسد لعقد قمة عربية طارئة بمن حضر

12:21 - 05 تشرين أول / يناير 2009

فلسطين اليوم – دمشق

دعا وفد اتحاد العلماء المسلمين اليوم في دمشق الرئيس السوري بشار الأسد باعتباره رئيس القمة العربية إلى الدعوة لعقد مؤتمر قمة عربي لمناقشة الوضع في غزة وعقده بمن حضر.

 

وأشاد عضو وفد اتحاد العلماء المسلمين والأمين العام لجبهة العمل الإسلامي والوزير الأردني السابق الدكتور إسحق الفرحان في تصريحات خاصة لـ "قدس برس" بموقف الرئيس السوري بشار الأسد من الوضع في غزة، وقال: "لقد التقينا صباح اليوم بالرئيس بشار الأسد وسلمناه مذكرة باسم وفد اتحاد العلماء المسلمين، وقد وجدنا تجاوبا كبيرا منه بخصوص الوضع في قطاع غزة، وتأكيدا منه على ضرورة أن تلتقي الجهود الرسمية والشعبية في العالمين العربي والإسلامي من أجل وضع حد للحرب التي تتعرض لها غزة".

 

وأشار الفرحان إلى أن مذكرة وفد اتحاد العلماء المسلمين ناشدت الرئيس بشار الأسد باعتباره رئيسا للقمة العربية أن يدعو إلى مؤتمر قمة عربي طارئ وعقده بمن حضر، وقال: "لقد دعونا الرئيس بشار الأسد إلى أن يدعو لمؤتمر قمة عربي طارئ وعقده بمن حضر لأنه الوضع في غزة حرج للغاية، وإذا لم تنعقد القمة الآن فمتى تنعقد؟".

 

ونفى الفرحان أن يكون من بين مهمة وفد اتحاد العلماء المسلمين القيام بوساطة بين الرياض ودمشق، وقال "لم نتعرض لأي موضوعات سياسية خاصة بعلاقات الدول العربية بعضها ببعض، ولم نعرض لا أثناء لقائنا بالعاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز ولا بالرئيس بشار الأسد، لموضوع العلاقات السعودية ـ السورية، لأن همنا الأساسي الوضع في غزة والأيام التي تمر بها الأمة العربية هي أيام وحدة رسمية وشعبية إسلامية"، على حد تعبيره.

 

وذكر الفرحان أن الوفد سيلتقي غدا في العاصمة الأردنية عمان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، ثم يسافر إلى تركيا للقاء الرئيس التركي عبد الله غول في سياق حث الجميع على بذل جهودهم لوقف العدوان على غزة، كما قال. 

انشر عبر