شريط الأخبار

تكليف طاقم سياسي– أمني إسرائيلي لبلورة شروط تنهي وقف النار في غزة

08:39 - 05 تموز / يناير 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

قالت صحيفة "هآرتس" العبرية :"إن طاقماً من كبار موظفي وزارة الخارجية والأجهزة الأمنية الإسرائيلية بدأ يبلور ورقة شروط إسرائيلية لوقف إطلاق النار وينهي الحرب في غزة، إذ تريد إسرائيل أكثر من تهدئة".

وبيّنت الصحيفة أن "إسرائيل" تريد بالأساس منع "تهريب" الأسلحة إلى قطاع غزة، على أن يتم تطبيق هذا الشرط من خلال جهاز رقابة دولي، "ولا يجري الحديث عن طواقم تفتيش دولية إلى قطاع غزة، وإنما مراقبة شديدة للحدود بين القطاع ومصر"، على حد تعبير الصحيفة.

وأضافت الصحيفة :"إن الإدارة الأميركية تؤيد المطلب الإسرائيلي، وتريد مساعدة مصر على تشديد رقابتها للحدود مع القطاع".

وأشارت الصحيفة، إلى أن "إسرائيل ترفض صيغ مشاريع قرارات تتبلور في العالم، خاصة تلك التي تربط بين التهدئة وفتح معابر قطاع غزة، وهو أمر مرفوض كلياً على إسرائيل، لأنها تعتبر المعابر رافعة ضغط لها للتأثير على قطاع غزة".

"كما أن إسرائيل لم تقرر بعد ما إذا ستوافق على مشاركة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في المحاولات للتوصل إلى تهدئة مع قطاع غزة، لأن من شأن هذا أن يكون فاتحة أمام مصالحة فلسطينية داخلية"، حسب ما قالته الصحيفة على لسان مصادر إسرائيلية.

انشر عبر