شريط الأخبار

مصدر: أنباء عن مبادرة سورية ـ تركية ـ إيرانية لوقف العدوان

02:17 - 03 حزيران / يناير 2009

فلسطين اليوم - وكالات

كشف مصدر إعلامي سوري النقاب عن أنّ جهوداً سورية وإيرانية وتركية تُبذل، من أجل تقديم صيغة كفيلة بوقف العدوان على قطاع غزة.

 

وذكر المصدر الإعلامي السوري الذي تحدث لـ "قدس برس" وطلب الاحتفاظ باسمه، أنّ استقبال الرئيس السوري بشار الأسد صباح اليوم السبت، أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني سعيد جليلي، انصبّ حول "دراسة تطوّرات الأوضاع الخطيرة في قطاع غزة، وتداعيات استمرار العدوان الإسرائيلي على أمن واستقرار المنطقة، وسبل مواجهتها سياسياً، والقيام بإجراءات عملية لإرغام إسرائيل على الوقف الفوري للمجازر التي ترتكبها بحق الشعب الفلسطيني، وسبل فتح المعابر وكسر الحصار المفروض على القطاع".

 

وذكر المصدر أنّ تصوّراً سياسياً يجري إعداده بالتنسيق بين تركيا وسورية وإيران وفصائل المقاومة الفلسطينية، سيتم تقديمه كمبادرة للحل، لوقف العدوان وفك الحصار المفروض على قطاع غزة، وأكد أنه تصوّر "يحفظ حقوق المقاومة"، لكنه لم يكشف تفاصيل أكثر.

 

وأشار المصدر إلى أنّ الدعوة المصرية التي وجهتها القاهرة لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" يوم أمس الجمعة، للحوار في سبل الخروج من الأزمة الحالية، تأتي "في إطار جهود مصر لتكون في صورة المبادرة، وأن يكون لها دورها فيها"، كما قال.

انشر عبر