شريط الأخبار

تحركات حاشدة للجهاد الإسلامي والهيئات الخيرية في بيروت تضامناً مع غزة ونصرة لأهلها

10:08 - 03 تموز / يناير 2009

فلسطين اليوم – بيروت

ضمن سلسلة التحركات التضامنية المتواصلة التي تنفّذها حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، نظّمت الحركة اعتصاماً حاشداً، بمشاركة الفعاليات الشعبية والفصائل الفلسطينية ورابطة بيت المقدس لطلبة فلسطين وهيئة الطوارئ للإغاثة والتي تتضمّن العديد من الهيئات الخيرية والإنسانية (ومن بينها الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني)، عقب صلاة الجمعة (2-1-09)، في مخيم برج البراجنة في بيروت أمام مسجد الفرقان، وذلك تأكيداً للتضامن مع شعبنا في غزة الذي يتعرّض لمجزرة مستمرة، وتنديداً بالصمت العربي والدولي والذي وصل إلى حد التواطؤ.

هذا ورفعت خلال الاعتصام رايات فلسطين وحركة الجهاد وبيت المقدس، ورايات الفصائل الفلسطينية ومجسّم عبارة عن تابوت للنظام العربي، ومجسّمات لصواريخ السرايا وجداريات تعبّر عن المجازر الصهيونية وعن بطولات المقاومة، كما حمل أشبال وزهرات من أنصار الحركة صوراً للشهداء الأطفال ونداءات للضمير العربي لنصرة الشعب الفلسطيني ومقاومته.

 

 

 

وقد ألقى أبو وسام محفوظ مسؤول العلاقات السياسية في بيروت كلمة أكد خلالها على صمود المقاومة الأسطوري في غزة في وجه أعتا هجمة في المنطقة، مضيفاً بأن الشعب الفلسطيني الذي تعرّض للمجازر والقتل على مدى القرن الماضي لديه قدرة هائلة على الصمود وإحباط المؤامرات التي تحاك ضده وأن المقاومة ستنتقم لدماء الشهداء في غزة.

وفي الختام أحرق شبان غاضبون من حركة الجهاد العلم الصهيوني مردّدين هتافات وشعارات بأن الدم الفلسطيني ليس رخيصاً مطالبين المقاومة بمواصلة ردّها على  جرائم العدو وقصفها للمستوطنات، وداعين إلى المزيد من العمليات الجهادية التي تزلزل كيان العدو الغاصب المجرم.

وبعد انتهاء الاعتصام نظّم المشاركون مسيرة حاشدة سارت نحو مقبرة مخيم البرج، حيث علت صيحات التكبير، وكلمات النصرة لغزة وللمجاهدين المرابطين على أرضها، وعلى أرض فلسطين المحتلة

 

انشر عبر